كارثة تتعرض لها وزارة الدفاع الامريكية وتكشف عن إصابة أكثر من 4 ألف بحار على متن حاملة طائرات عملاقة بفيروس كورونا

الأربعاء 01 إبريل-نيسان 2020 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - وكالات
عدد القراءات 20438

 

كشف مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) عن إصابة أكثر من 4 آلاف بحار أمريكي على متن حاملة الطائرة “يو إس إس ثيودور روزفلت” في المحيط الهادئ، بفيروس كورونا.

ونقلت قناة “الحرة” الأمريكية (رسمية)، الأربعاء، عن مصدر ـ لم تسمه ـ أن “قادة سلاح البحرية لم يستجيبوا بسرعة لنداء قائد حاملة الطائرات، الذي أصر على إبلاغ البنتاغون بأن أكثر من 4 آلاف بحّار مصابون بفيروس كورونا”.

وأضاف أنّ قائد “ثيودور روزفلت”، بريت كروزييه، وجه نداء استغاثة إلى قادة البنتاغون، أمس الثلاثاء، من أجل مساعدته في معالجة المصابين من الطاقم المؤلف من 5 آلاف بحار، إلا أنه لم يحصل على استجابة.

ونشرت”الحرة” مقتطفات من رسالة الاستغاثة، التي قال فيها كروزييه “لسنا في حرب والبحارة لدينا لا ينبغي أن يموتوا، إذا لم نتحرك الآن وبسرعة وإذا لم نتخذ الإجراءات الإسعافية اللازمة ستكون هناك مصيبة”.

ومساء الثلاثاء، قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر إنّ البحرية “ليست جاهزة” لإخلاء الحاملة وإن الأمور ليست سيئة كما يشاع، حسب المصدر ذاته.

ونفى إسبر علمه برسالة كروزييه ومضمونها، وقال إنه “لم يتسن له قراءتها”.

و”ثيودور روزفلت” هي أكبر حاملة طائرات نووية رأسية في جزيرة غوام في المحيط الهادئ.

والجمعة الماضي، قال قائد العمليات البحرية الأميرال مايك جيلداي، إن إصابات كورونا بين البحارة بحاملة الطائرات “ثيودور روزفلت”، ارتفعت إلى 30، بعدما كانت ثلاثة فقط، في 24 مارس/ آذار الماضي.

وسجلت الولايات المتحدة 920 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا، خلال الـ24 ساعة الماضية، لترتفع حصيلة الوفيات إلى 4 آلاف و90 شخصا.