مذكرة تكشف عن تغيير في صياغة توصيات لجنة التحقيق بحادثة غرق طلاب الحديدة..

الجمعة 17 إبريل-نيسان 2009 الساعة 09 صباحاً / مأرب برس – فؤاد العوسجي - خاص
عدد القراءات 6518


كشفت مذكرة بعثها رئيس لجنة التحقيق في حادثة غرق ثمانية من طلاب المستوى الثاني بكلية التربية البدنية بجامعة الحديدة الشهر الماضي عن وجود تغيير في بعض الجمل المتفق عليها في التقرير والتي تم صياغتها وطباعتها على ما تم الإتفاق علية..

وقال الدكتور الحسن علي طاهر وكيل محافظة الحديدة رئيس اللجنة المكلفة في المذكرة التي رفعا إلى كل من وزير التعليم العالي والبحث العلمي ومحافظ محافظة الحديدة أنة فوجئ \"بتغيير جملة أساسية في التوصيات حيث المتفق علية جملة مسائلة إدارة الجامعة وجاء في النص الجديد محاسبة رئاسة الجامعة حيث تعلمون أن تعبير (إدارة الجامعة) أوسع وأشمل من رئاسة الجامعة\"

وأشار طاهر أن تم الإتفاق \"أن كلمة تحقيق لا تنطبق ومهمتنا الإ أنها جاءت وبالخط العريض\" وأرجع رئيس اللجنة إلى أن ذلك التغيير لم يتم \"الإ إذا كان هناك شيئاً في نفوس البعض لا يعلمه الإ الله\"

مؤكداً أنة \"تردد في تحرير هذه المذكرة لمعالي الوزير والمحافظ الإ أن أمانتي لم تسمح لي بالسكوت على هذا وإن كان في نظر الكثيرين أمر هين\"

إلى ذلك طالب أعضاء نقابة هيئة التدريس ونقابة العاملين في الجامعة والقطاع الطلابي وفرع المؤتمر الشعبي بالجامعة وإتحاد الطلاب في اللقاءات التي يعقدونها بشأن مدارسة الإجراءات التصعيدية والعمل على تشكيل لجنة لتقصي الحقائق وإعادة النظر في تفاصيل الحقائق التي قدمتها اللجنة المكلفة بالتحقيق والوقوف بحيادية وشفافية تجاه تلك النتائج..

وتسجيل الاستياء ليس تجاه مبدأ التغيير والتدوير للوظيفة العامة ولكن تجاه الأسلوب الذي تم إتخاذة بشأن تغيير رئيس الجامعة وطالبوا بالمعالجة على ضوء القوانين النافذة ولا سيما قانون الجامعات اليمنية بعيداً عن منعطف الأستقواء والانحراف بالقضية عن مسارها الطبيعي..

إلى ذلك رفع أعضاء التدريس بالجامعة ومساعديهم مذكرة إلى رئيس وأعضاء المجلس الأعلى للجامعات اليمنية طالبوا فيها بـ\"مخاطبة مجلس الوزراء بوقف كافة الإجراءات وإحالة القضية إليكم لا سيما وأنة قد تم التغيير في جوهر توصيات تقرير لجنة تقصي الحقائق المكلفة من وزارة التعليم العالي ومحافظة الحديدة وفقاً للإفادة الخطية من قبل الدكتور الحسن علي طاهر رئيس اللجنة. وتشكيل لجنة متخصصة من قبلكم لإعادة التحقيق والوقوف على الحقائق مع إشراك كافة الجهات المعنية ومنها النقابة فضلاً عن ممثل لجامعة الحديدة\"

وكان لقاءاً عقد مساء اليوم لأعضاء نقابتي التدريس والعاملين وعمداء الكليات وممثلين عن القطاع الطلابي للمؤتمر الشعبي فرع الجامعة وإتحاد طلاب الجامعة نتج عنه عدد من التوصيات منها فتح كافة الخيارات الإجرائية بما فيها تقديم الاستقالات الفردية والجماعية لأعضاء مجلس الجامعة والنواب والعمداء ورؤساء الأقسام والموظفين ، والتوجه إلى قيادة المحافظة وتسليمها بيان صادر عن الجهات المشاركة يتم فيه التوضيح حول الحادثة وتداعياتها والحصول على فترة زمنية محدد من قبل محافظ المحافظة لمعالجة الوضع، وتشكيل لجنة لمقابلة رئيس مجلس الوزراء ووزير التعليم العالي لتوضيح وجهة النظر وتسليمهم البيان ..

اكثر خبر قراءة طلابنا