رسالة إلى:د باصرة..ان كنت تدري فتلك مصيبة وان كنت لا تدري فالمصيبة أعظم

الثلاثاء 03 مارس - آذار 2009 الساعة 08 مساءً / مأرب برس - خاص
عدد القراءات 5665

هذه رسالة بعث بها د. ابراهيم الرعويالى معالي وزير التعليم العالي عبر مأرب برس الرعوي هو احد طلبه اليمن في جمهورية مصر

معالي الدكتور صالح باصرة تحية طيبة وبعد..

تابعت حواركم مع محرر مأرب برس وكم كانت دهشتي عندما تحدثتم يا سيادة الوزير عن مشاكل لطلاب في الجزائر وايران وماليزيا ولم تأتي على ذكر موضوع 55 طالبا بمصر مشكلتهم الاولى والأخيرة مع وزارتكم يادكتور صالح وليس مع جامعاتهم او اي جهة أخرى.

هؤلاء الطلبة هم طلبة دراسات عليا قدموا الى مصر بعد صدور قراركم الوزاري بالإيفاد وصدور موافقة وزير المالية(يعني كله سليم).

نصل الى مقر الدراسة وتراسل الملحقية الوزارة كما جرت العادة لارسال مستحقاتنا ولكن وصلت مستحقات الى البعض فقط, بحجة عدم توفر مبالغ كافية في ميزانية الوزارة.

لنجد أنفسنا بدون مساعدة مالية لمدة 3 اشهر (الربع الاول 2008) وهنا تساؤل حول العقلية التي تدار بها الشؤون المالية بالوزارة فاذا كانت الميزانية لا تسمح بالفعل كان من الاولى تقسيم المبلغ بالتساوي بين الطلاب حتى لو اخذ كل منهم جزء من المرتب مبدئيا لحين سداد العجز, لكن كان حل عباقرة الشؤون المالية (اللي يسبق سلموه والباقي قولوا لهم كملت الزلط!!!!).

المعضلة الكبرى ان الرسوم الدراسية و رسوم القيد للعام 2007/2008 لم ترسل ايضا.

لتبدأ رحلة المعاناة لاكثر من عام وحتى الان وقد تواصلنا مع كل فرد في الوزارة من الوزير حتى الغفير, نعم الوزير نفسه ونائبه والوكيل وموظفي الحسابات والشئون المالية واستهلكت الملحقية الثقافية حبرها وأوراقها في طباعة وارسال الخطابات لمسؤلي الوزارة ولكن: لقد أسمعت اذ ناديت حيا ولكن لا حياة لم تنادي.

سأعرج هنا على احدى المشاكل التي تواجهني وزملائي في المستشفى التعليمي بسبب هذا التأخير في المستحقات فمن المفترض اننا بصدد إنهاء سنة من العمل في المستشفى كأطباء مقيمين لنتمكن من دخول امتحان الماجستير ولكن تاخر الرسوم منعنا من العمل وبالتالي لن نستطيع دخول الامتحان..

كما ينص البروتوكول الموقع بين بلادنا ومصر ان الطالب له الحق بالاستفادة من ما قيمته 30% من الرسوم المدفوعة بصرفها في دورات تعليمية او ابحاث في مجال تخصصه.. ولا يحق له المطالبة بهذه النسبة اذا تاخرت الرسوم ودخلت سنة جديدة (طبعا نحن لا طلنا مولد ولا حمص لان الرسوم اساسا لم تدفع),

بجملة اخرى اعملوا بروتوكولات واتفاقيات لكن هل استفاد الطالب ام لم يستفد مش مهم.

ومن طرائف بلادي ان الرسوم الدراسية لهذا العام 2008/2009 وصلت ويبدوا ان الاخوة في الوزارة كان بيدعوا..( يارب يارب محدش ينتبه ان احنا ماارسلناش رسوم العام السابق والامور تمشي.. يارب)

طبعا رفضت الكلية استلام هذا المبلغ لان رسوم العام السابق وهي تشمل رسوم القيد(وهذا الاهم) لم تسدد.

ومن عجائب بلادي ان الوزارة التي ظلت لمدة عام تتحجج (انه مابش زلط) ارسلت الان اكثر من 200 طالب لمصر وحدها, الكثير منهم تنطبق عليه الشروط(تخصصات ادبية نادرة جدا جدا جدا) ومعظهم وصلت مستحقاتهم كاملة والباقي في الطريق, لنظل نحن مجموعة الخمسة وخمسين نحلق خارج اطار الزمن.

و كم أدهشتني يا معالي الوزير حين قلت:(بالنسبة للمتفوقين والأوائل فيتم الاهتمام بهم وإرسال مستحقاتهم دون تأخير).معالي الوزير انا ومعي مجموعة من الزملاء من المتفوقين ومن طلبة التخصصات النادرة في الطب ضمن هؤلاء اصحاب المشكلة فاين مستحقاتنا, الا اذا كان معنى التفوق قد تغير واصبح المتفوق اللي معه واسطة فكلامك صحيح (كل المتفوقين وصلت مستحقاتهم!!!!).

طلاب الدراسات العليا اصحاب المشكلة عنهم

د. ابراهيم الرعوي

اكثر خبر قراءة طلابنا