قطر.. تعلن عن ملعب مونديالي يدخل الخدمة مبكرًا

الثلاثاء 30 إبريل-نيسان 2019 الساعة 03 صباحاً / مأرب برس - الأناضول
عدد القراءات 3074

 

يدخل "ملعب الوكرة"، أحد استادات مونديال كاس العالم 2022 الرئيسية، الخدمة مبكرًا، باستضافة نهائي بطولة "كأس الأمير" المحلية لأول مرة 16 مايو/ أيار المقبل.

أعلن عن ذلك مسؤولون في الاتحاد القطري لكرة القدم واللجنة العليا للمشاريع والإرث، المعنية بمشاريع المونديال، بحسب مراسل الأناضول.

وتعد تلك الاستضافة بمثابة الكشف عن أبرز الخصائص الفنية والتقنية التي تميز هذا الصرح الرياضي المونديالي الضخم الذي يعد ثاني الملاعب جاهزية للمونديال.

ويتسع استاد الوكرة لـ40 الف متفرج، ويستضيف مباريات بطولة قطر 2022 حتى الدور ربع النهائي.

واللجنة العليا للمشاريع والإرث، هي المؤسسة القطرية المسؤولة عن تنفيذ مشاريع البنية التحتية اللازمة لاستضافة بطولة كأس العالم بقطر.

ويستوحي تصميم الاستاد من الحياة التقليدية لأهالي الوكرة الذين كانوا يعتمدون القوارب المستخدمة في الإبحار بحثاً عن اللؤلؤ.

كما يتزين سقف الملعب باللون الأبيض المستلهم من أشرعة القوارب التقليدية التي ترمز إلى تاريخ مدينة الوكرة الساحلية وتجسد ارتباط أهلها بالبحر.

وتضمن تقنية التبريد المتطورة والسقف القابل للطيّ الاستفادة من الاستاد على مدار العام لا سيما وانه يتضمن العديد من الاجزاء التي ستشكل ارثا مستداما لدولة قطر ولأهالي منطقتي الوكرة والوكير.

وبفضل مقاعده القابلة للفك، سيخفض عدد المقاعد إلى 20 ألف مقعد عقب انتهاء منافسات البطولة، وسيتم التبرّع بمقاعد المدرجات العلوية من الاستاد لتطوير البنى التحتية الرياضية في دول مختلفة حول العالم.

ومن المنتظر أن يتم توجيه الدعوة لعدد كبير من كبار الضيوف من الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا والاتحادات القارية والأهلية لحضور النهائي المحلي.

وفي مارس/ آذار الماضي أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث عن الانتهاء من مد الأرضية العشبية لاستاد الوكرة في زمن قياسي جديد، بلغ 9 ساعات و15 دقيقة لتكون أسرع عملية فرش عشب لملعب كرة قدم في العالم.