خسائر فادحة لسوق العقارات في دولتين خليجيتين

الخميس 27 ديسمبر-كانون الأول 2018 الساعة 09 مساءً / مأرب برس- وكالات
عدد القراءات 3401

 

كشف تقرير اقتصادي خليجي عن تراجع قيمة صفقات المبيعات العقارية في دول مجلس التعاون الخليجي على أساس سنوي، بنسبة 30.7% خلال الأشهر التسعة الأولى 2018، وذلك بسبب ما تعانيه الأسواق الخليجية من حالة تباطؤ وضعف الطلب، فضلا عن مواصلة الشركات دمج أعمالها.

وذكر التقرير الصادر عن “بحوث كامكو” الكويتية، أن القيمة الإجمالية لصفقات مبيعات العقار في الخليج بلغت 59.3 مليار دولار، خلال الفترة من يناير وحتى سبتمبر الماضي، فيما بلغت قيمة الصفقات 85.6 مليار دولار في الفترة المماثلة من 2017، ما يعني انخفاضا بقيمة 26.3 مليار دولار.

وأشار إلى انخفاض عدد الصفقات التي تم تنفيذها في منطقة الخليج بنسبة 8.4 % إلى 342.58 ألف صفقة، في الأشهر التسعة الأولى 2018، لافتا إلى أن كلا من السعودية ودبي هما العاملان الرئيسان لهذا التراجع، نظرا لتراجع قيمة الصفقات العقارية بدبي بنسبة 36.1%، وفي المملكة 33.8 %، فيما كانت الكويت أفضل الأسواق العقارية أداء على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي، إذ بلغت نسبة النمو 34% لقيمة الصفقات العقارية.

يأتي هذا في الوقت الذي يعاني فيه اقتصاد السعودية والإمارات من مشكلات عدة، بسبب تدخلهما في العديد من الأزمات بالمنطقة، واستنزافهما ماديا وعسكريا في حرب اليمن، فضلا عما يتعرضان له من ابتزاز مادي من جانب الإدارة الامريكية في ظل رئاسة دونالد ترامب.