رونالدو يهاجم ريال مدريد ويعرض على ميسي تحدي جديد

الإثنين 10 ديسمبر-كانون الأول 2018 الساعة 07 مساءً / مأرب برس-متابعات
عدد القراءات 2465

هاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي الحالي، فريقه السابق ريال مدريد، ودعا غريمه التاريخي ليونيل ميسي قائد برشلونة للانتقال إلى إيطاليا لإكمال مسلسل التحدي بينهما.

واستحوذ رونالدو وميسي على جائزة أفضل لاعب في العالم لمدة عقد من الزمان قبل أن يكسر لوكا مودريتش لاعب ريال مدريد سلسلتهما التاريخية، فيما كان تنافسهما على الألقاب الفردية والجماعية جزءاً من التنافس التاريخي بين برشلونة وريال مدريد خلال فترة تواجد اللاعب البرتغالي في نادي العاصمة الإسبانية بين عامي 2009-2018.

وقال رونالدو في مقابلة مع صحيفة لا جازيتا ديلو سبورت الإيطالية، رداً على سؤال عما إذا كان يفتقد ميسي، أجاب قائلا: لا، لقد لعبت في إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا والبرتغال وفزت مع منتخب بلادي في الوقت الذي كان هو لا يزال فيه موجودا في إسبانيا، ربما يحتاج لي هو بشكل أكبر، بالنسبة لي الحياة هي التحدي، هي تروق لي ويروق لي أن أجعل الناس سعداء، أرغب في أن يأتي إلى إيطاليا يوما ما مثلما فعلت أنا، فليقبل التحدي، ولكن إذا كان هو سعيدا هناك فأنا أحترم هذا، إنه لاعب رائع وشخص جيد، هذه هي حياتي الجديدة وأنا سعيد.

وتحدث رونالدو أيضا عن جائزة الكرة الذهبية، حيث قال: أعتقد أنني أستحقها في كل عام، أنا أعمل من أجل هذا ولكن إذا لم أفز فهذا ليس نهاية العالم، لقد قمت في الملعب بكل ما يمكنني من أجل الفوز بها، الأرقام لا تكذب ولكن لا أعتقد أنني أشعر بقدر أقل من السعادة لأنني لم أفز.

وأضاف: لدي أصدقاء رائعون وعائلة وألعب في أحد أفضل الأندية، هل تعتقد أنني سأذهب إلى المنزل وأبدأ في البكاء؟ بالطبع أشعر بالإحباط ولكن الحياة ستستمر وسأعمل بقوة، ولذلك أهنئ مودريتش لقد استحقها ولكن في العام القادم سأفعل كل ما يمكن من أجل العودة إلى هناك من جديد، هل هذا مفهوم؟

وأشار رونالدو إلى أن لقب بطولة دوري أبطال أوروبا لا يجب أن يشكل هوسا بالنسبة ليوفنتوس، وأكمل قائلا: لا يجب أن يكون هوسا ولكن هذا الفريق قوي للغاية.

وأوضح النجم البرتغالي أن نادي يوفنتوس يتمتع بروح الجماعية بشكل أكبر من أي فريق آخر، وقال: ليس من العدل التحدث فقط عن البعض ولكن يمكنني أن أقول إن هذا الفريق هو أفضل فريق لعبت معه، نحن فريق واحد هنا، في أماكن أخرى يشعر أحدهم بأنه أكبر من الأخرين ولكن هنا جميعنا على نفس الخط، اللاعبون متواضعون ويرغبون في الفوز.

وتابع رونالدو قائلا: إذا لم يسجل ديبالا أو ماندزوكيتش فستراهم سعداء ويبتسمون، هذا الأمر يبدو لي جميلا، لقد أدركت الفرق، رغم أن اللاعبين في ريال مديد يتمتعون بالتواضع أشعر بأن اللاعبين هنا أكثر تواضعا، يختلفون تماما عن ريال مدريد، الجميع هنا عائلة واحدة.

وعن احتمالية مواجهة ريال مدريد بقميص يوفنتوس في بطولة دوري أبطال أوروبا، أشار رونالدو قائلا: بالنسبة لي لا يوجد فارق، الماضي هو الماضي، الآن أرغب في الفوز من أجل يوفنتوس، يجب علي أن أدافع عن هذه الألوان ولا يهم أي شيء آخر، إذا لعبت أمام ريال مدريد سأحاول أن أقدم أفضل ما لدي.

وأكد رونالدو أن يوفنتوس لا يحتاج إلى ضم لاعبين آخرين، وذلك ردا على شائعات انضمام مارسيلو وإيسكو، نجمي ريال مدريد، إلى صفوف السيدة العجوز في المستقبل.

واختتم قائد منتخب البرتغال حديثه قائلا: أراهم يتحدثون عن خاميس رودريغيز وغاريث بيل وماركو أسينسيو، لكي أكون صادقا يوفنتوس لا يحتاج إلى لاعبين آخرين، عليك أن تتحدث مع الرئيس، لا أعرف ماذا سيحدث في المستقبل، مارسيلو قوي ونحن نفتح الباب أمام اللاعبين الجيدين ومارسيلو أحدهم.