"كلوب" يكشف حقيقة رفض "صلاح" اللعب مع مصر

السبت 01 سبتمبر-أيلول 2018 الساعة 06 مساءً / مأرب برس-وكالات
عدد القراءات 2104

كشف المدير الفني لنادي ليفربول الإنجليزي، الألماني "يورغن كلوب"، عن موقف هدافه المصري "محمد صلاح" من الدفاع عن ألوان منتخب بلاده في مواجهة منتخب النيجر، في ظل الخلاف بينه وبين اتحاد الكرة المصري.

وكان اتحاد الكرة المصري هاجم "صلاح" ووكيل أعماله الكولومبي صاحب الأصول اللبنانية، "رامي عباس"؛بسبب ما اعتبره مطالب من نجم ليفربول مبالغ فيه ومهينة في نفس الوقت، في الوقت الذي أوضح فيه "صلاح" أن مطالبه طبيعية، وليست من أجله فقط، بل لكل لاعبي الفراعنة.

وتضمنت المطالب توفير حراسة لـ"صلاح" أثناء تواجده في معسكرات المنتخب المصري، ومنع الاتصالات الهاتفية عن غرفته، ووقف أي أنشطة ترويجية أو دعائية تستخدم اسمه، وعدم استخدام صورة اللاعب بأي شكل من اتحاد الكرة أو رعاته دون موافقة كتابية من شركة "MS Commercial LTD" الراعية له.

وأكد "كلوب" أن "صلاح" مازال يرغب في الدفاع عن ألوان منتخب بلاده، ويأمل في إيجاد حل سريع لخلافه مع الاتحاد المحلي للعبة.

وعلق "كلوب" على هذه الأزمة قائلًا إن "صلاح" سيشارك في هذه المباراة لأن قلبه معلق بمنتخب بلاده، نافيًا ما تردد عن اعتزال النجم المصري دوليًا إِثر هذه الأزمة.

ونفى المدير الفني الألماني وجود أي تأثيرات لهذه الأزمة على اللاعب مع ناديه ليفربول، قائلاً: "لا يمكنني رؤية ذلك كونها مشكلة في الوقت الحالي، صلاح يريد اللعب لمنتخب بلده، ويريد اللعب معنا، إذن البقية تتعلق بتفكيره".

وتابع "كلوب": "متى كانت آخر مرة كان فيها لاعب مثل صلاح في مصر؟ هكذا هو الحال، إن الاتحاد المصري بحاجة إلى التعود على ذلك، حتى الآن ربما لم تكن الأمور مثالية، لكن يجب تغيير ذلك، وسيكون كل شيء على ما يرام في النهاية، إنه شخص ذكي للغاية، سوف يحل الأمر، أنا متأكد".

ومن المقرر أن يستضيف الفراعنة منتخب النيجر، في القاهرة، يوم 8 سبتمبر/أيلول المقبل، ضمن منافسات الجولة الثانية، من التصفيات المؤهلة لكأس أمم أفريقيا 2019 بالكاميرون.