سياسة في الرياضة - طريقة احتفال لاعبي سويسرا تفجرا جدلا وغضبا جماهيرا

الأحد 24 يونيو-حزيران 2018 الساعة 02 مساءً / مأرب برس -متابعات
عدد القراءات 2395

دافع اليوم وزراء الحكومة السويسرية عن ثنائي المنتخب الوطني غرانيت تشاكا وشيردان شاكيري بعد احتفالهما المثير للجدل خلال الفوز على صربيا 2-1 في مونديال روسيا.

وقال وزير الدفاع والرياضة السويسري، غاي بارميلين -الذي كان يشاهد المباراة في ملعب "كالينينغراد"- إن "أي شخص جرب مثل ذلك العبء قد يتفهم المشاعر التي يمر بها اللاعب".

بدوره، أوضح وزير الخارجية السويسري إيغناسيو كاسيس أن الفريق السويسري نموذج على اندماج الثقافات المختلفة. وأوضح كاسيس "ليس لدي شك في أنه قد تشعر بالانتماء إلى الدولة التي احتضنتك دون أن تنسى بلدك الأم".

وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) أمس السبت بدء إجراءات انضباطية بحق تشاكا وشاكيري، بعد الإيماءة المثيرة للجدل التي قاما بها خلال المباراة أمام صربيا.

وأوضح الفيفا أنه على اللاعبين توضيح الإيماءة التي قاما بها بعد تسجيلهما هدفي فوز سويسرا على صربيا 2-1.

واحتفل شاكيري وتشاكا بالتسجيل في شباك صربيا بطريقة مشابهة تتمثل في وضع اليدين متشابكتين بإصبعي الإبهام، لتمثيل رمز النسر الطائر.

وأثارت طريقة الاحتفال غضب الجماهير الصربية، حيث تعد الإيماءة رمزا لشعار الحركة الألبانية ضد صربيا خلال حرب دول البلقان، التي اشتعلت في تسعينيات القرن الماضي بين كوسوفو وصربيا.

وتجدر الإشارة إلى أن أصول اللاعبيْن من كوسوفو، التي ينحدر معظم سكانها من أصول ألبانية وأعلنت استقلالها عن صربيا في 2008. ولم تعترف صربيا باستقلال كوسوفو، ولا تزال حالة التوتر قائمة بقوة بين الجانبين.