اتحاد الطلبة اليمنيين بماليزيا يحتفل بالذكرى الثامنة عشر للوحدة اليمنية‏

الثلاثاء 27 مايو 2008 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس – ماليزيا - محمد محمد علي الشليف – خاص
عدد القراءات 8942

أقامت الهيئة التنفيذية باتحاد الطلبة اليمنيين بماليزيا حفلا فنيا بهيجا بمناسبة الذكرى الثامنة عشر لقيام الوحدة اليمنية بجامعة ليم كوك وينج و بحضور كل من الدكتور عدنان الصنوي المستشار الثقافي المساعد بالملحقية الثقافية بكوالالمبور والاستاذ نصر الشوافي المسئول المالي بالملحقية وضيوف الحفل من ممثلي الجامعات الماليزية وعدد كبير من الطلبة اليمنيين الدارسين بماليزيا الذين توافدوا من كل الولايات والجامعات الماليزية الحفل الفني الذي افتتح بآيات من الذكر الحكيم ثم تلتها كلمة ترحيبية بالاخوة الحضور وضيوف الحفل ثم كلمة ممثل جامعة ليم كوك وينج السيد نزار الدين عبدالجليل نائب رئيس شئون الطلاب بالجامعة والذي عبر عن سعادتة الكبيرة في استضافة هذا الحفل البهيج ومشاركتة أبناء اليمن أفراحهم ، وأكد على حرص الجامعة على تقديم وتذليل كل الصعوبات للطلبة اليمنيين الدارسين بالجامعة بما فيها تخصيص مقاعد مجانية وتخفيض رسوم الدارسة وتهيئة الجو الدراسي والاكاديمي المناسب.

وقد تخلل الحفل عدد كبير من الفقرات المتنوعة و الترفيهية و الغنائية والرقصات الشعبية والقصائد الشعرية والتي عبرت عن هذا اليوم التاريخي و الفرحة الكبيرة بهذا المنجز العظيم وبهذا العرس اليماني الجميل ، والذي وبالتأكيد سيكون اللبنة الأولى لقيام الوحدتين العربية والاسلامية .

وفي كلمته عبر الاستاذ عبدالله شداد رئيس اتحاد الطلبة اليمنيين بماليزيا عن شكرة وامتنانه لكل من ساهم وشارك في انجاح الحفل ممثلا بأعضاء السلك الدبلوماسي بالسفارة اليمنية بماليزيا وأشار ان الاحتفال بهذا اليوم التاريخي يعكس مدى الثقافة الكبيرة التي يتمتع بها أبناء اليمن بماليزيا وأكد على ضرورة وجوب وحدة الصف ووحدة الطلاب خاصة بين أبناء وطلاب اليمن بماليزيا ، وعدم الانجرار وراء كل من يريد الاساءة لسمعة الوطن الغالي

وقد عبر الطلبة اليمنيين الدارسين بماليزيا والذين اكتضت بهم القاعة عن فرحتهم وسعادتهم البالغة في اقامة هذا الحفل الفني البهيج بهذه المناسبة الغالية على كل قلب يمني والتي جاءت لتعلن للعالم اجمع ميلاد يوم جديد ومشرق

وفي ختام الحفل تم تدشين وافتتاح الموقع الرسمي لإتحاد الطلبة اليمنيين بماليزيا yemsum.org والذي وبلا شك سيشكل حلقة وصل وتواصل بين طلاب اليمن بماليزيا بالاضافة الى تقديم الخدمات والمعلومات اللازمة عن طريق شبكة الانترنت ، بعدها تم تكريم مصمم الموقع الطالب صلاح النوعة وذلك لجهودة الكبيرة في تصميم وإنشاء الموقع وقام بتسليم الهدية الدكتور عدنان الصنوي المستشار الثقافي المساعد ، بعد ذلك توجة الضيوف لتناول مأدبة العشـاء المعدة والمجهزة من احدى المطاعم العربية بماليزيا

   
اكثر خبر قراءة طلابنا