انسحاب لمليشيا الحوثي من شبوة وأعمال نهب واسعة تطال مدينة شبوة عاصمة المحافظة

السبت 15 أغسطس-آب 2015 الساعة 09 صباحاً / مأرب برس - GYFM
عدد القراءات 5637

انسحبت مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح ، فجر اليوم السبت من محافظة شبوة فجر ،بشكل مفاجئ ،بعد ما يزيد عن ثلاثة أشهر على غزوها.

وقال مصدر أمني لـ( GYFM ) أننا أبلغنا من قبل مليشيات الحوثي عزمها الانسحاب وتسليم المحافظة إلى احد قيادات الحراك الجنوبي بعد التنسيق مع اللواء عوض المحوط قائد محور عتق واحد أعوان الحوثي بحسب المصدر .

وقال مراسلنا في شبوة إن انسحاب المليشيات من جميع المواقع التي احتلتها،أدى إلى حدوث أعمال سلب ونهب وتخريب وكذا إطلاق العنان للنهابين واللصوص لنهب ما تبقى من الدوائر الحكومية بالمدينة .

وأضاف أن مدينة عتق عاصمة شبوة شهدت حالة انفلات أمني وإطلاق للأعيرة النارية بشكل عشوائي وتفجيرات ونهب جميع مقرات ومراكز الدولة والعديد من المحال التجارية في المدينة .

وفي السياق كشف مصدر مقرب من المحافظ عبدالله علي النسي المعين من قبل الرئيس هادي ل( GYFM ) خروجه من المملكة برفقة مجاميع قبلية باتجاه شبوة للعمل والسعي على إعادة الأمن والاستقرار وممارسة مهامة مؤكدا أن الجيش الوطني سيصل إلى عاصمة المحافظة خلال الساعات القادمة .

وطالب الجميع بالتحلي بروح المسؤولية والقيام بدور جماعي في الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن