آخر الاخبار

قراءة في بيان العميد لعكب: حقيقة تمرده على القرارات الرئاسية والخديعة التي برر بها محافظ شبوة فعلته اعترافات جديدة لخلية حوثية تكشف ماذا يحدث في ميناء الحديدة 3 عوامل أدت الى تراجع معدل الأشخاص الذين يعانون انعدام الغذاء في اليمن بأكثر من 20%.. تعرف عليها احاطة جديدة للمبعوث الأممي الخاص باليمن أمام مجلس الأمن ما لا تعرفه عن رشاد العليمي الناصري القديم.. رجل الظل الذي اصبح فجأة رئيسا لليمن في التوقيت الخطأ! العليمي يعقد اجتماعات المجلس الرئاسي بحضور عضو واحد فقط.. أين بقية الأعضاء وما مشروعية القرارات الصادرة عنه؟ مارب برس ينشر قائمة بأسماء اوائل الجمهورية. لطلاب الثانوية العامة الصين تفاجأ الأسوق بخفض غير متوقع للفائدة لدعم اقتصادها صحيفة إسرائيلية مشهورة تكشف عن تفاصيل رسالة ترامب إلى نتنياهو لضم أراض بالضفة الغربية تفاصيل تكشف لأول مرة…. قائد عملية القبض على سيف الإسلام القذافي : كل ما طلبه مني أن أطلق النار على رأسه

الرئيس الفرنسي يكرّم طالبة يمنيّة في قصر الإليزيه

الأربعاء 12 نوفمبر-تشرين الثاني 2014 الساعة 04 مساءً / مأرب برس –همدان العليي
عدد القراءات 2736
 

كرّم الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند، أمس الثلاثاء، الطالبة اليمنية فاطمة محسن العمودي (12 سنة)، في قصر الإليزيه وذلك لتفوّقها الدراسي خلال فترة زمنية وجيزة.

وقال محسن العمودي، والد الطفلة، بأن الطفلة تلقت دعوة رسمية من الرئيس الفرنسي أخيراً من أجل تكريمها بسبب تفوقها الدراسي المستمر.

وأوضح العمودي، لـ"العربي الجديد"، بأن ابنته وصلت إلى فرنسا عام 2011 وكانت لا تجيد الفرنسية، حيث جرى إنزالها إلى صف أدنى، لكنها خلال عام فقط "أتقنت اللغة الفرنسية قراءةً كتابة ونطقاً، ثم تم نقلها إلى صفها حسب عمرها".

وأضاف: "استمرت الطفلة في التميُّز وولعها بقراءة التاريخ الفرنسي"، حيث كانت درجاتها لا تقل عن 18 من 20 درجة.

ولذلك جرى نقلها إلى صف دراسي أعلى، مقارنة بمَن هم في عمرها، الأمر الذي دفع مدرستها إلى ترشيحها للتكريم ومقابلة الرئيس الفرنسي، وهذا ما تم بالأمس، حيث جاءتها الدعوة من الرئيس أولاند ليتم تكريمها بقصر الاليزيه. ويؤكد الأب أن فاطمة هادئة جداً، وتحب القراءة والرسم وتقضي معظم وقتها في المكتبة.

وبناءً على هذا التكريم، يتم نقل الطالبة إلى صف أعلى، وتمنح مبلغاً من المال، وتحصل على كل الامتيازات المدرسية من مأكل ومشرب وملابس، وتُمنح جائزة مع جهاز كمبيوتر.

وولدت فاطمة في مدينة المكلا، شرقي اليمن، في 23 ديسمبر/ كانون الأول 2003، ووصلت مع والدها، الناشط واللاجئ السياسي حالياً في فرنسا، إلى مدينة باريس في مايو/ أيار 2011، وتدرس حالياً في مدرسة مدينة تروا النموذجية وهي مدرسة بالقرب من مدينة باريس.

  
اكثر خبر قراءة طلابنا