"التانجو" الأرجنتينى يهزم "فراعنة" مصر ودياً

الخميس 27 مارس - آذار 2008 الساعة 12 صباحاً / مأرب برس ـ وكالات
عدد القراءات 4442

تغلب المنتخب الأرجنتينى لكرة القدم،المصنف الأول عالمياً،على مضيفه المصرى،بطل القارة الإفريقية،بهدفين دون رد فى المباراة الودية التى أقيمت بينهما باستاد القاهرة الدولى.

أحرز هدفى المباراة اللاعبان سيرجيو أجويرو فى الدقيقة 65 ،ونيكولاس بورديسيو فى الدقيقة 84.

الشوط الأول

فى الدقيقة الثامنة يحصل المنتخب الأرجنتينى على ضربة ركنية يستقبلها نيكولاس بورديسو برأسه قوية ولكنها تعلو عارضة الحارس عصام الحضرى بقليل.

ويتواصل الضغط الأرجنتينى،ففى الدقيقة 22 يخطىء محمد شوقى فى تشتيت الكرة ليسيطر عليها ماكسميليانو رودريجيز الذى دخل فى حوار فردى مع الحضرى ونجح فى إسقاط الكرة من فوقه ولكن الأرض تنشق عن هانى سعيد الذى أخرج الكرة إلى ضربة ركنية قبل أن تعانق الشباك الخالية من حارسها.

فى الدقيقة 30 يستحوذ محمد زيدان على الكرة على حدود منطقة الـ18 من الناحية اليسرى ويسدد كرة ضعيفة من مسافة 25 ياردة يمسكها الحارس الأرجنتينى روبيرتو أوبيندزيري بسهولة.

وعلى عكس أجواء اللقاء الودية، وفى الدقيقة 32 يعتدى لاعب المنتخب المصرى أحمد فتحى على المدافع الأرجنتينى جابرييل هاينزه بالضرب فى كرة مشتركة ولكن الحكم الجزائرى جمال حيمودى كان رحيماً بالجماهير المصرية واكتفى بإعطاء فتحى بطاقة صفراء فقط.

الشوط الثانى

فى الدقيقة 61 ينظم أحمد فتحى هجمة من الناحية اليمنى بمساعدة زميله محمد زيدان الذى أهدى الكرة إلى فتحى من جديد ليمرر كرة قصيرة إلى محمد أبوتريكة، المنفرد بالمرمى تماماً، ولكنه يسدد كرة ضعيفة جداً فى يد الحارس وسط ذهول الجماهير المصرية التى اعتقدت أنها على موعد مع الهدف الأول.

فى الدقيقة 65 يرسل جابرييل هاينزه كرة طولية فى عمق الدفاع المصرى يخفق هانى سعيد فى إبعادها لتتهادى أمام سيرجيو أجويرو الذى استحوذ على الكرة وتوغل دون مضايقة حتى وصل إلى داخل منطقة الـ18 ووضع الكرة بكل سهولة فى أعلى شباك مرمى الحضرى محرزاً الهدف الأول للمنتخب الأرجنتينى.

وكادت الشباك المصرية أن تستقبل الهدف الثانى فى الدقيقة 74 عندما ضرب جاجو مصيدة التسلل التى نصبها دفاع "الفراعنة"، بتمريرة طولية ساحرة إلى سيرجيو أجويرو،صاحب الهدف الأول، ولكنه أرسل الكرة بجوار القائم الأيسر بملليمترات بغرابة شديدة على الرغم من إنفراده بالحضرى تماماً.

فى الدقيقة 84 يحصل ماكسميليانو رودريجيز على ضربة حرة فى الناحية اليمنى بعد العرقلة التى تعرض لها من جانب قائد المنتخب المصرى أحمد حسن،ويرسل منها رودريجيز كرة عرضية إلى الخالى من الرقابة نيكولاس بورديسو الذى قابلها برأسية جميلة سكنت أقصى الزاوية اليسرى للحضرى الذى يتحمل جزء كبير من الهدف لتمركزه الخاطىء على خط المرمى.