البرازيل تضرب موعدا ناريا مع تشيلي بفوز مستحق على الكاميرون

الثلاثاء 24 يونيو-حزيران 2014 الساعة 01 صباحاً / مأرب برس- متابعات
عدد القراءات 1694

سحق المنتخب البرازيلي نظيره الكاميروني برباعية مقابل هدف في مباراة تقام ضمن منافسات المجموعة الأولى من مونديال البرازيل، وبهذا الفوز ضمنت البرازيل صدارة المجموعة لتحل المسكيك في المركز الثاني.

وجاءت بداية الشوط الأول قوية من الجانب البرازيلي الذي ضغط عن طريق نيمار وهالك إلا أن الدفاع الكاميرون تفادى السقوط منذ الدقائق الأولى وأبعد الفرص إلى بر الأمان.

وفي الدقيقة 8 سدد باديمو كرة قوية تصدى لها مارسيلو أبعدها عن طريق المرمى إلا ركنية نفذت دون خطورة لصالح الكاميرون.

وفي الدقيقة 17 سجل نيمار الهدف الأول لصالح البرازيل بعد أن أستغل غوستافو خطأ لاعب الكاميرون في الحفاظ على الكرة وحول كرة على قدم نيمار الذي سددها على يسار الحارس معلنا عن الهدف الأول.

وفي الدقيقة 20 كاد نيمار أن يعزز النتيجة بهدف ثاني بعد تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء إلا أن الحارس تصدى لها بشكل ولا اروع.

وكاد كاتيب أن يعدل للكاميرون في الدقيقة 25 برأسية قوية تصدت العارضة لها، ليعلن الكاميرون عن نواياه بإقلاق تأهل البرازيل إلى الدور المقبل دور الـ16.

وبعد فرصة ماتيب بدقيقة سجل نفس اللاعب هدف التعادل لصالح الكاميرون بعد عرضية رائعة من نيوم سددها ماتيب في الشباك بشكل ولا اروع دون رقابة من دفاع البرازيل.

إلا أن نيمار عاد لانقاذ البرازيل من فخ الكاميرون بتوغل رائع وتسديدة غالطت الحارس وأعلن عن الهدف الثاني في الدقيقة 34 ليسجل في رصيده 4 أهداف.

وكادت البرازيل أن تنهي اللقاء من شوطه الأول بعد لعبة أكثر من رائعة بين نيمار وأوسكار وفريد وصلت لهالك الذي سدد على المرمى إلا أن الحارس تدخل وأبعد الكرة إلا ركنية نفذت لكن دون خطورة تذكر.

ليعلن الحكم عن نهاية الشوط الأول بتقدم برازيلي مستحق وصعب على أسود الكاميرون التي لعبت أجمل أشواطها في البطولة قبل المغادرة.

ومع بداية الشوط الثاني ضغطت البرازيل بقوة عن طريق فريد الذي سدد كرة قوية على المرمى تصدى لها الحارس وأخرجها إلى ركنية.

وفي الدقيقة 49 سجل فريد الهدف الثالث لصالح البرازيل بعد تمريرة عرضية رائعة من ديفيد لويز سددها فريد بالرأس داخل الشباك هدف ثالث مطمئن.

وحتى الدقيقة 70 عم الهدوء المباراة، إلا أن إصابة نيمار وخروجه من اللقاء شكلت صدمة لجماهير البرازيل الحاضرة، ليعلن سكولاري عن دخول ويليان.

وفي الدقيقة 78 مرر ويليان كرة لفريد الذي سدد كرة قوية مرت من جانب المرمة أكثر من رائعة لتعود إلى ضربة المرمى.

وفي الدقيقة 84 تقاسم فيرناندينيو العرس الكروي مع نيمار وسجل الهدف الرابع بشكل ولا اروع بعد لعبة جماعية جميلة وصلته ليسكنها في الشباك دون عناء.