آخر الاخبار

وقفة احتجاجية للطلاب اليمنيين أمام السفارة اليمنية في لبنان بعد طردهم من المعاهد الفنية

الجمعة 11 يناير-كانون الثاني 2013 الساعة 07 مساءً / مأرب برس _ خاص
عدد القراءات 7390
نفذ الطلاب اليمنيون المبتعثون للدراسة في لبنان وقفة احتجاجية اليوم الجمعة أمام السفارة اليمنية في بيروت عقب طردهم من المعاهد اللبنانية الرسمية بسبب عدم وجود اتفاقية بين البلدين.
واتهم الطلاب وزير التعليم الفني عبد الحافظ نعمان بالسفر إلى لبنان لأجل قضاء إجازة العيد, وليس لتجديد الاتفاقية بين البلدين .
كما استنكر الطلاب استمرار انقطاع المنح المالية عن عشرات الطلاب, منذ ثمانية أشهر, متهمين وكيل الوزارة توفيق العامري بالتسبب بقطع مستحقاتهم المالية دون أسباب ودون سابق إنذار, وعرقلة معاملة استعادة منحهم.
وطالبوا في البيان الصادر عنهم بالتحقيق مع وكيل الوزارة توفيق العامري لتسببه بمأساة عاشها قرابة عشرين طالباً, من خلال انقطاع مخصصاتهم المالية دون سابق إنذار ودون أسباب منطقية, وعرقلة معاملاتهم بالوزارة.
وقال البيان: عندما زار الوزير الذي أتت به الثورة, لبنان استبشرنا خيراً, ولكننا تفاجئنا بأنه أتى فقط لقضاء إجازة العيد, خصوصاً بعد رفض وزارة التربية والتعليم تسجيلنا هذا العام بحجة عدم وجود اتفاقية اتضح كذب الوزير, ومزاعمه عن توقيع اتفاقية جديدة.
وأضاف البيان: "صبرنا وتحملنا انقطاع المنح, فتفاجئنا بطلب الجانب اللبناني رسوم التسجيل, بحجة أن ليس ثمة اتفاقية موقعة!!!. والحقيقة أن الزيارة لم تكن لمعالجة قضايا الطلاب ولا لتجديد الاتفاقية بل كانت الزيارة إلى لبنان زيارة عائلية بحجة معالجة قضايانا.. معبرين في البيان : "حتى آلامنا استغلوها لقضاء إجازاتهم, وسرقة المال العام".
وناشد الطلاب رئيس الوزراء و الهيئة العليا لمكافحة الفساد بالتحقيق التحقيق في زيارة الوزير عبد الحافظ نعمان إلى لبنان, و استغلاله أوضاع الطلاب ومشاكلهم لقضاء إجازة العيد في لبنان, وزيارة أقاربه, وصرف ما يقارب 5 مليون ريال كـ تذاكر وبدل سفر, دون أن يحقق أي هدف في زيارته, ورفض السماع إلى الطلاب أثناء لقائه بهم.
كما طالبوا باعتماد بدل كتب بمعدل 200$ سنوياً, و 500$ بدل مشروع تخرج, و 200$ رسوم الإقامة السنوية في لبنان و سرعة إرسال المخصصات المالية للطلاب للربع الأول 2013, والمستحقات المالية للطلاب الذين توقفت منحهم من الربع الثالث 2012, وكذلك زيادة المستحقات المالية إلى 700$ , وهو الحد الأدنى للمعيشة في لبنان خصوصاً مع الغلاء الفاحش والمتصاعد.
وطالبوا السفارة, بتحمل مسؤوليتها, وتسجيل الطلاب للعام الدراسي 2013, وصرف السلف المالية التي اعتاد الطلاب على استلامها كل شهر, بسبب تأخر المستحقات المالية.
الجدير بالذكر أن الوزارة قطعت مستحقات الطلاب المالية منذ 8 شهور, دون أسباب منطقية, وحرم عشرات الطلاب من التسجيل هذا العام بسبب عدم وجود اتفاقية, مع أن الوزير زار لبنان في عيد الأضحى المنصرم, بحجة تجديد الاتفاقية.
وأكد الطلاب استمرارهم في المظاهرات وبدأ اعتصام مفتوح حتى تلبية مطالبهم المشروعة.

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة طلابنا