رواية مختلفة لأسباب الحريق الهائل الذي التهم واجهة فندق سياحي مكون من 10 طوابق بشبوة

الأربعاء 12 يونيو-حزيران 2024 الساعة 02 مساءً / مأرب برس-تغطية خاصة
عدد القراءات 1132

قالت مصادر امنية بمحافظة شبوة شرق اليمن، إن التحقيقات الأولية للحريق الهائل الذي شب في فندق قيد الإنشاء، تشير إلى ان الحريق كان ناجم عن التماس كهربائي.

وشب حريق هائل عصر امس الثلاثاء في فندق سياحي بمدينة عتق محافظة شبوة، كان على وشك الافتتاح.

 واشارت المصادر الى ان وجود ورش لصناعة الاثاث المنزلي في الدور الاسفل من المبنى تسبب في زيادة السنة اللهب التي التهمت واجهة الفندق، اضافة الى هبوب الرياح القوية، وفق وكالة سبأ.

والتهم الحريق الواجهة الرئيسية للفندق المكون من عشر ادوار ويتبع المستثمر الوطني سالم فضل وإخوانه.

وكان الدفاع المدني بشرطة محافظة شبوة، اورد في بيان وصل مأرب برس امس الثلاثاء، رواية اخرى لاسباب الحريق.

وقال أن الأسباب الأولية لاندلاع الحريق الذي اندلع في مبنى فندق قيد الإنشاءبمدينة عتق مركز محافظة شبوة تعود إلى واجهة الفندق المكونة من زجاج مع الديكور الخارجي (الكلادينج)، حيث أدى ارتفاع درجة الحرارة -خاصة مع مواجهة الواجهة للشمس- إلى اشتعال النيران في بقايا الأثاث والأخشاب الموجودة داخل المبنى.

واشار اليبان الى أن الحريق، اقتصر على واجهة الفندق ولم يسفر عن وقوع أي إصابات بشرية.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن