وزير الدفاع القطري يلتقي بوزير الدفاع الإيطالي.. كأس العالم يوسع ملفات التعاون ...تفاصيل

الثلاثاء 29 نوفمبر-تشرين الثاني 2022 الساعة 06 مساءً / مأرب برس-غرفة الأخبار
عدد القراءات 3883

 

اعتبرت الصحافة الايطاليه ان زيارة وزير الدفاع الإيطالي جويدو كروسيتو إلى الدوحة حيث التقى وزيري الدفاع والخارجية، يعد تأكيدا على العلاقات الوثيقة التي تربط إيطاليا بالدولة الخليجية. كما أتاحت المناسبة للوزير زيارة الجنود الإيطاليين في الدولة الملتزمين بضمان أمن المونديال..

وركزت زيارة وزير الدفاع الإيطالي على التعاون في مجال الدفاع وتعزيز الوسائل اللازمة لأمن البلاد.

وكان الوزير، الأحد، في قمة استمرت ساعتين ضيفاً لدى نظيره ونائب رئيس الوزراء خالد بن محمد العطية حيث جرى التطرق إلى أبرز قضايا الأمن الدولي، مؤكداً على ضرورة استمرار التعاون بين البلدين. وناقش الاجتماع بشكل خاص أوجه التعاون العسكري بين الجانبين وسبل تعزيزه، وفقاً لموقع "ديكود 39" الإيطالي.

وعلق الوزير الإيطالي على العلاقات قائلاً إنها أزلية، فيما تتواصل لتعزيز التعاون في مجال الدفاع والأمن. هذا وأتاحت الزيارة للوزير الإيطالي زيارة جنود الكتيبة الإيطالية المشاركة في عملية أوريس (اسم الحيوان الوطني لقطر)، حيث تنخرط إيطاليا مع أصولها الدفاعية لضمان أمن كأس العالم لكرة القدم المقام حالياً.

و قال كروسيتو: "الإيطاليون فخورون بعملكم وبتمثيلكم بلادنا"، مؤكداً تلقى كلمات تقدير كبيرة "لعملكم وكفاءتكم، ثمرة الاحتراف المكتسب من القوات المسلحة في مهام السلام".

وينتشر الجيش الإيطالي ضمن هيكل عسكري دولي ويدعم الجنود الإيطاليون القوات المسلحة القطرية، وذلك بجانب نظرائهم من فرنسا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وباكستان وتركيا في تنفيذ نظام الدفاع والأمن الخاص بالمونديال في الدوحة.

وكانت القوات المسلحة القطرية في حاجة إلى نحو خمسمائة عنصر و خمسين مركبة برية وسفينة وطائرتين مزودتين بوحدات وقدرات متخصصة.

ونشرت إيطاليا فرقتي عمل واحدة برية وأخرى بحرية بقيادة الجنرال جوزيبي بوسا وقائد الفرقاطة إيمانويل موريا بتنسيق من قيادة العمليات المشتركة (كوفي) بقيادة الجنرال فرانشيسكو باولو فيليولو. يأتي هذا مع نشر الجيش وحدات متخصصة لمكافحة الذخائر والدفاع في مواجهة التهديدات الكيميائية والبيولوجية والإشعاعية والنووية ووحدات الكلاب. فيما نشرت البحرية سفينة الدورية البحرية متعددة الأغراض Thaon di Revel قبالة الدوحة في المياه الدولية، ما أسهم أيضًا في السلامة تحت الماء على مقربة من الساحل باستخدام مركبة ذاتية القيادة تحت الماء بدون طيار.

وتحمي القوات الجوية، المجال الجوي، مع نظام مضاد للطائرات بدون طيار (C-UAS) يتكون من أجهزة تشويش محمولة ونظام ثابت مضاد وهو درون أكوس. فيما توفر 14 من قوات كارابينييري الدعم لقوات الأمن القطرية. والعلاقة الدفاعية بين روما و قطر طويلة الأمد. ففي عام 2016 تم توقيع عقد بقيمة أربعة مليارات يورو كحد أقصى مع مجموعة فينكانتيري الإيطالية لسبع سفن (أربع طرادات وسفينة برمائية LPD وزورقان دوريات بحرية OPV وخدمات الدعم ذات الصلة)، مع إمكانية طلب وحدات جديدة في السنوات اللاحقة. بالإضافة لذلك، فازت إيطاليا بطلبية نظراً لمشاركة شركة ليوناردو و اليترونيكا و ام بي دي ايه (حيث سيتم تزويد قطر بصواريخ Marte ER المضادة للسفن والبطاريات الساحلية وطائرات NH90 التي تبيعها شركة ليوناردو)، فضلاً عن الدعم المؤسسي. وفي عام 2018، كان لشركة ليوناردو دوراً مع بيع حزمة من ستة عشر طائرة هليكوبتر NH90 إلى قطر في النسخة البرية من TTH واثنتي عشرة نسخه NFH البحرية، بالإضافة إلى مواد الدعم للصيانة والتدريب والبنية التحتية اللازمة.

وفي مارس، أعلنت المجموعة الإيطالية عن إنشاء مركز عمليات بحري في قطر لتنسيق العمليات في البحر، ولضمان المراقبة والسيطرة الكاملة على المياه الإقليمية و المنطقة الاقتصادية الخالصة حتى المساحات البحرية المجاورة.