برنامج أممي: لا تظهر أية بوادر لتراجع الانحدار الاقتصادي في اليمن

الجمعة 22 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 08 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الاخبار
عدد القراءات 1278

قال برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة، الجمعة 22 اكتوبر/تشرين الأول، إن "الجوع وشح السيولة يدفع عائلات في اليمن، إلى أكل أوراق الشجر".

وأوضح البرنامج في تغريدة عبر تويتر، أن "دوافع أزمة اليمن، المتمثلة بالصراع والانحدار الاقتصادي، لا تظهر أية بوادر لتراجعها، ما يؤدي إلى تزايد الجوع".

وأضاف البرنامج "هذا يدفع العائلات في اليمن إلى اللجوء إلى تدابير قاسية، مثل أكل أوراق الشجر للبقاء على قيد الحياة".

ولفت إلى أنه "يواصل تقديم الغذاء لإنقاذ الأرواح في البلاد ".

وفي 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، أعلن برنامج الأغذية العالمي ارتفاع أسعار المواد الغذائية في اليمن، 70 بالمئة في المناطق الواقعة تحت سلطة الحكومة، منذ مطلع 2021، جراء تدهور العملة المحلية.

يأتي ذلك، في وقت شهد فيه الريال اليمني تراجعا قياسيا جديدا، حيث بلغ سعر الدولار أكثر من 1300 ريال، وفق مراسل الأناضول، مقابل 215 ريالا قبل الحرب.

وأدى هذا التراجع في سعر العملة، إلى احتجاجات في عدة مدن يمنية، ومطالب شعبية متكررة بضرورة علاج أزمة الريال، وسط تحذيرات من اتساع رقعة الجوع.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن