”واشنطن“ تدعو الحوثيين لوقف هجومهم على مأرب والاستماع إلى دعوات إنهاء هذا الصراع بشكل فوري

الأحد 17 أكتوبر-تشرين الأول 2021 الساعة 08 صباحاً / مأرب برس ـ غرفة الاخبار
عدد القراءات 1842

أدانت الولايات المتحدة الأمريكية، السبت 16 اكتوبر/تشرين الأول، تصعيد ميليشيا الحوثي حول محافظة مأرب المكتظة بمئات آلاف النازحين، و"الذي يظهر استخفافًا صارخًا بسلامة المدنيين".

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، في بيان يوم السبت، إن الولايات المتحدة تدين التصعيد الحوثي في اليمن "الذي يظهر استخفافًا صارخًا بسلامة المدنيين".

وأضاف أن الحوثيين يعيقون حركة الأشخاص والمساعدات الإنسانية، لافتا إلى أنهم "يمنعون الخدمات الأساسية من الوصول إلى 35 ألف من سكان مديرية العبدية"، والتي يفرضون عليها حصاراً مطبقاً منذ أواخر شهر سبتمبر الماضي.

وقال البيان إن أفعال الحوثيين زادت سوء "الوضع الإنساني المتردي بالفعل، وقد تسببت في نزوح المزيد من اليمنيين داخليًا".

وحثت الولايات المتحدة الحوثيين على السماح على الفور بالمرور الآمن للمدنيين والمساعدات.

ودعت الحوثيين إلى وقف هجومهم على مأرب، والاستماع إلى دعوات إنهاء هذا الصراع بشكل فوري ودعم عملية السلام الشاملة بقيادة الأمم المتحدة.

وفي وقت سابق السبت، قال التحالف العربي إن مقاتلات نفذت 32 عملية استهداف لآليات وعناصر المليشيا بالعبدية خلال الساعات الـ 24 الماضية، "شملت تدمير (11) آلية عسكرية وخسائر بشرية تجاوزت (160) عنصراً إرهابياً".

وكانت ميليشيا الحوثي قد اقتحمت ظهر الجمعة، مركز مديرية العبدية بعد حصار وقصف مستمر وهجمات عنيفة استمرت 25 يوما، قبل أن تقطع عنها الاتصالات بشكل كامل وتبدأ عمليات دهم واقتحام لمنازل المواطنين، واختطاف للعديد منهم.

وفي وقت سابق السبت، قالت منظمة حماية للتوجه المدني إن الحوثيين يمارسون "أعمالاً انتقامية" في العبدية، مشيرة الى أن عناصر الميليشيا المدعومة من إيران قتلت طفلا في الثانية عشرة من عمره، خلال عملياتها المستمرة.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن