الحكومة اليمنية تعود إلى شبوة و”معين“ يتعهد باستعادة ما سيطر عليه الحوثيين خلال الأيام الماضية

الإثنين 27 سبتمبر-أيلول 2021 الساعة 10 مساءً / مأرب برس ـ غرفة الأخبار
عدد القراءات 3593

وصل، مساء الاثنين 27 سبتمبر/أيلول، رئيس مجلس الوزراء معين عبدالملك و عدد من الوزراء والمسؤولين إلى مدينة عتق عاصمة محافظة شبوة (شرقي اليمن)، حيث كان في استقباله المحافظ محمد بن عديو وعدد من مسؤولي السلطة المحلية.

وخلال لقاءه مع محافظ المحافظة والقيادات الامنية والعسكرية، أكد ورئيس الوزراء ان المناطق التي سيطرت عليها مليشيات الحوثي في اجزاء من المحافظة سيتم استعادتها قريبا وسيتم طرد المليشيات منها كما تم طردها في نهاية 2017.

وأضاف ان المعركة مع مليشيات الحوثي معركة مصيرية وليست معركة شبوة ومأرب فحسب بل هي معركة كل اليمنيين، "لا عزاء لنا في اي شبر يفقد او اي شهيد يسقط وهو يقاتل المليشيات الا باستعادة الأرض وتحرير العاصمة صنعاء".

ولفت معين ان ما تتعرض له شبوة اليوم هو بسبب التنمية والاستقرار الذي شهدته خلال العامين الماضيين، ونقلها لصورة إيجابية عن وجود الدولة ومؤسساتها.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن