أردوغان يتحد قرارات أمريكية ويعلن العزم في شراء المنظومة الروسية الثانية إس 400

الإثنين 27 سبتمبر-أيلول 2021 الساعة 12 مساءً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 2751

 

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أنه "غير متردد" بشأن شراء أنقرة الدفعة الثانية من أنظمة الدفاع الصاروخي "إس 400" الروسية، وهو إجراء يمكن أن يعمق خلافاً مع واشنطن شريكتها في حلف شمال الأطلسي وقد يدفعها إلى فرض عقوبات جديدة على أنقرة.

وأوضح أردوغان أن رفض واشنطن لعودة أنقرة لبرنامج إنتاج طائرات "إف 35" الأميركية المتطورة لم يمنح بلاده أي خيار سوى اللجوء إلى روسيا للحصول على أنظمة الدفاع الصاروخي "إس 400".

 جاءت هذه التصريحات في مقابلة مع شبكة سي.بي.إس نيوز الأميركية أذيعت الأحد. يشار إلى أن الولايات المتحدة تقول إن الصواريخ إس-400 تمثل تهديداً لطائراتها المقاتلة طراز إف-35 ولنظم الدفاع الأشمل لحلف شمال الأطلسي، وفق رويترز.

عقوبات سابقة

 وكانت الولايات المتحدة قد فرضت عقوبات على هيئة الصناعات الدفاعية التركية ورئيسها إسماعيل دمير و3 آخرين من العاملين بها في ديسمبر، في أعقاب حصول أنقرة على الدفعة الأولى من الصواريخ إس-400.

كما استمرت المحادثات بين روسيا وتركيا بشأن تقديم دفعة ثانية، وأكدت واشنطن مراراً أن ذلك قد يؤدي إلى فرض عقوبات أميركية جديدة.

إلى ذلك سيزور أردوغان روسيا الأسبوع الحالي للاجتماع مع رئيسها فلاديمير بوتين لمناقشة قضايا تشمل شمال غربي سوريا. يذكر أن روسيا بدأت بتسليم "إس 400" إلى تركيا في 12 يوليو 2019، إذ وقعت موسكو وأنقرة اتفاق توريد "إس 400" في ديسمبر 2017، وتحصل تركيا بموجبه على قرض من روسيا لتمويل شراء "إس 400" جزئياً