السياحة في دبي تتعرض لضربة كبيرة

الثلاثاء 01 يونيو-حزيران 2021 الساعة 01 صباحاً / مأرب برس - الاناضول
عدد القراءات 2753
 

كشفت بيانات رسمية، الأحد الماضي عن ضربة قوية تعرض لها قطاع السياحة في دبي، بعد تراجع حاد في أعداد السائحين خلال الأربعة أشهر الأولى من العام الحالي.

 

وأفادت إحصائيات دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي (حكومية) بأن دبي استقبلت مليونا و670 ألف سائح، مقارنة بنحو 3 ملايين و840 ألفا خلال الفترة المقارنة من العام الماضي، بنسبة تراجع بلغت 56 بالمئة على أساس سنوي.

 

وتلقى قطاع السياحة، شديد الأهمية للإمارة، ضربة كبيرة بفعل القيود المشددة التي اتخذتها دبي على دخول الأجانب إذ تم حظر السفر نهائيا في نيسان/ أبريل 2020، قبل أن تستأنف استقبال السياح اعتبارا من 7 تموز/ يوليو 2020، وسط تعاف بطيء بسبب المخاوف الصحية وظهور سلالات جديدة للفيروس.

 

وبحسب البيانات، فقد جاءت الهند بصدارة أكبر الأسواق المصدرة للسياحة الوافدة إلى دبي خلال الفترة، بما يعادل 390 ألف زائر، تليها روسيا بـ144 ألفا، وفرنسا بـ62 ألفا، ثم الولايات المتحدة بـ54 ألفا، وباكستان بـ51 ألفا.

 

وانخفضت أعداد السياحة الوافدة لدبي بنسبة 64 بالمئة خلال الـ2020، إلى 5.51 مليون زائر، مقابل 16.73 مليون في الـ2019.

 

وقبل كورونا كانت دبي (المقصد السياحي الأكثر شهرة في الإمارات) تستحوذ على 67 بالمئة من أعداد السياح، في حين تبلغ حصة العاصمة أبوظبي 18 بالمئة، وتتوزع النسبة المتبقية على باقي الإمارات.