اثنين الغضب ..احتجاجات عارمة وقطع طرق في مختلف المناطق على غلاء المعيشة

الإثنين 08 مارس - آذار 2021 الساعة 12 مساءً / مأرب برس_ وكالات
عدد القراءات 4121
 

 

 منذ ساعات الفجر الأولى قام محتجون بقطع الطرقات بالإطارات المشتعلة في أغلب المناطق اللبنانية، احتجاجا على غلاء المعيشة في البلاد.

وتحت اسم "إثنين الغضب" أقفل محتجون مختلف المنافذ المؤدية إلى ساحة الشهداء في وسط بيروت إضافة إلى إقفال طريق المدينة الرياضية والشويفات وخلدة بجنوب بيروت.

قالت إحدى المحتجات لوكالة "سبوتنيك": "نقطع الطريق كضغط على السلطة التي لا تسمع بأي طريقة، وبنظري قطع الطريق هو للضغط على السلطة نحن لا نقطع الطريق على المواطن وهذا ليس هدفنا".

وأضافت: "نزلنا من وجع، إضافة إلى الوضع الاقتصادي انفجار مرفأ بيروت، قالوا لنا 15 يوماً وتصدر النتيجة لم يعطونا أي شيء، قالوا أنهم سيخفضون الدولار ولا يوجد شيء، من هذا المنطلق قررنا أن نقوم بالعصيان المدني الذي يتمثل بقطع الطريق وتظاهرات وتحركات".

كما عمد محتجون على إقفال الطريق في منطقتي الدورة وجل الديب مرورا بالزوق وجبيل ووصولا إلى مدينة طرابلس بشمال لبنان. إثنين الغضب في لبنان 

 كذلك أقفل محتجون غاضبون عدداً من الطرقات المؤدية إلى جنوب وشرق البلاد بالعوائق الإسمنتية والإطارات المشتعلة.

وقد شكل ارتفاع سعر صرف الدولار في السوق السوداء إلى ما يناهز ال10 آلاف ليرة لبنانية الشرارة التي أشعلت الشارع اللبناني غضباً، احتجاجاً على الأوضاع المعيشية المتردية، في ظل تفاقم الأزمة السياسية والاقتصادية والمالية التي تعصف في البلاد