18 ساعة من المعارك العنيفة.. تفاصيل ماحدث للحوثيين في «جبال البلق» و 5 جبهات قتال مشتعلة غرب وشمال مأرب

السبت 27 فبراير-شباط 2021 الساعة 03 مساءً / مأرب برس- مأرب
عدد القراءات 8814

اشتدت وتيرة المعارك خلال الساعات الماضية، في الجبهات الغربية والشمالية لمحافظة مأرب ،حيث شهدت مواجهات عنيفة بين الجيش الوطني ومليشيا الحوثي، سقط خلالها عشرات القتلى والجرحى. 

وأكدت مصادر عسكرية ،تمكّن قوات الجيش والمقاومة من إفشال محاولات تسلل واسعة نفذتها مليشيا الحوثي في سلسلة جبال البلق بصرواح في مأرب،امس.

وأضافت أن مواجهات محتدمة استمرت لأكثر من ثماني عشرة ساعة، تمكّنت فيها قوات الجيش من دحر الحوثيين، وتطهير المواقع التي شهدت تسللات منذ فجر الجمعة، وسقوط عدد كبير من القتلى والجرحي الحوثيين.

واشارت مصادر مأرب برس الى ان الحوثيين وباشراف ايراني دفعوا باعداد كبيرة في محاولة للتقدم في جبهة البلق، لكن قوات الجيش والمقاومة كسرت كل تلك المحاولات والحقت بهم هزيمة ساحقة.

الى ذلك قالت المصادر إن مليشيا الحوثي شنّت هجوما واسعا على امتداد جبهات 'الكسارة' و'المشجح' و'هيلان' ومحيط منطقة 'الزور'.

وأشارت المصادر إلى أن المواجهات أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى الحوثيين، فيما تمكّنت قوات الجيش، مسنودة بالقبائل، من إحباط هجمات المليشيا المتكررة.

وتزامنت المواجهات العنيفة مع قصف جوي ومدفعي للجيش والتحالف، استهدف مواقع وتحصينات للحوثيين. 

وأشارت المصادر إلى أن عشرات القتلى من المليشيا سقطوا بالمواجهات والقصف الجوي والمدفعي المكثف خلال ال48 ساعة الماضية، في حين لجأ مليشيا الحوثي لقصف مدينة مأرب المكتظة بالنازحين بأكثر من خمسة صواريخ بالستية وقذائف.

وفي جبهة المخدرة ومحزام ماس تكبدت المليشيا الحوثية الانقلابية خسائر بشرية ومادية بنيران الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.

ولقي ما لا يقل عن 30 عنصراً من عناصر المليشيا الحوثية مصرعهم إثر المعارك العنيفة التي احتدمت منذ صباح الجمعة في جبهات المخدرة، ومحزام ماس، غربي مأرب.

ودكت مدفعية الجيش أوكار المليشيا الحوثية، وتعزيزاتها إلى الجبهات ذاتها، والتي أسفرت عن تدمير عدد من الآليات القتالية التابعة للمليشيا الحوثية.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن