اعتقال ”الكبسي“ وألوية الحماية الرئاسية تتدفق وتزحف نحو الشمال.. ”هادي“ يغير موازين المعركة في ”الضالع“ والحوثي ينهار (اخر المستجدات)

الثلاثاء 07 مايو 2019 الساعة 02 صباحاً / مأرب برس ـ غرفة الأخبار
عدد القراءات 22015

أفادت مصادر عسكرية، الثلاثاء 7 مايو/أيار، بأن قوات الجيش الوطني كبدت الميليشيات الحوثية خلال يومين نحو 150 قتيلاً و110 آخرين وقعوا أسرى في جبهات القتال الضاري بمحافظة الضالع (جنوب اليمن).

وعززت القوات الحكومية بلواءين من قوات الحماية الرئاسية المرابطة في مدينة عدن، لتعزيز القوات الموجودة في الضالع.

وأوضح وزير الإعلام معمر الإرياني في تغريدة على ”تويتر“، رصدها ”مأرب برس“ أنه ولليوم الثاني على التوالي وبتوجيهات من الرئيس عبد ربه منصور هادي وإشراف من قائد ألوية الحماية الرئاسية، استمر أمس تدفق قوات الحماية الرئاسية (اللواء الثاني دعم وإسناد واللواء الثالث مشاة) إلى جبهات الضالع للمساهمة في دحر الميليشيات الحوثية.

وكانت قوات الجيش أعلنت تحقيق تقدم ميداني في محافظة الضالع بإسناد من المقاومة الشعبية ومقاتلات تحالف دعم الشرعية، وسط انهيارات كبيرة في صفوف ميليشيات الحوثي الانقلابية.

وأفاد الموقع الرسمي للجيش الوطني، أن قوات الجيش الوطني نجحت في استعادة السيطرة على مواقع عدة بمعسكر اللواء 912 الخاضع لسيطرة الميليشيات في منطقة الفاخر غرب مديرية قعطبة شمال الضالع.

وأكد أن قوات الجيش تمكنت من أسر 110 عناصر حوثية، بينهم قائد ميداني كبير يدعى العميد يحيى الكبسي، وإلى جانبه قائد آخر، كما أشار إلى أن المواجهات التي لا تزال مستمرة أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية، وفرار عشرات آخرين، إضافة إلى استعادة قوات الجيش خمسة أطقم قتالية ومدرعة وأسلحة أخرى تابعة للميليشيات.

وقدرت المصادر سقوط 150 قتيلاً حوثياً على الأقل خلال يومين، إضافة إلى عشرات الجرحى الذين نقلتهم الجماعة إلى مستشفيات مدينة إب، في حين دفعت قوات الجيش الوطني بتعزيزات عسكرية إضافية إلى مناطق المواجهات، لمهمة استكمال عملية التحرير والتطهير الواسع لما تبقى من تواجد الميليشيات الحوثية في الضالع.

ومن جهته، قال محافظ الضالع اللواء علي مقبل صالح، إن ”الاختراقات التي حدثت في الأيام الماضية على تخوم محافظة الضالع يجري التعامل معها بعيداً عن التهويل والتضخيم الإعلامي لحقيقة ما يجري“.

 

marebpress

جاء ذلك خلال اجتماع استثنائي عقده رئيس الوزراء الدكتور معين عبد الملك، الأحد، في العاصمة المؤقتة عدن لمجلس الوزراء بحضور محافظ الضالع، الذي كرس للاطلاع عن كثب على الأوضاع العسكرية، والموقف الميداني في جبهات دمت وحمك ومريس وجبل العود على أطراف محافظة الضالع.

اكثر خبر قراءة أخبار اليمن