حِمصُ الَمعالي
عبد الرحمن العشماوي
عبد الرحمن العشماوي

يا حِمصُ حَاصَركِ الطُّغاةُ

و رِجالُ أُمَّتِنا سُباتُ

يَبدونَ أَحياءً و لكنْ

بالذُّلِّ و الإِخْلادِ مَاتُوا

ياحِمصُ يا تَاريخَ مَجْدٍ

لمْ يَحمِ حَوْزتهُ الغُفَاةُ

بَاتَتْ رُباكِ عَلى أَنِينُ

وعَلى رنَينِ الطَّبلِ بَاتُوا

لا يَأسَ يا حِمصَ الَمعالي

فاليَأسُ يَأْباهُ التُّقَاةُ

يا حمْصُ وَجهُكِ وجْهُ نَصْرٍ

مهمَا بَغَى فِيكِ البُغَاةُ

يا حمْصُ فِيكِ أُباةُ ضَيمٍ

كم يُثلج الصَّدرَ الأُبَاةُ

وَجِلَ النُّصَيريُّونَ منْهُم

وتَضَعضَعُوا لـمَّا اسْتَماتُوا

كمْ يغْفَل الطُّغيَانُ حَتَّى

تَجْتاحُهُ الـمُتَغيِّراتُ

فَلْتثبُتي يَا حِمص حَتَّى

يقْضِي عَلَى البَاغِي الثَّباتُ


في الأربعاء 10 يوليو-تموز 2013 10:30:06 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
https://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://marebpress.net/articles.php?id=21288