إلى وزير الدفاع وقيادة القوات الجوية .. ماذنب الأبرياء ؟
أحمد صالح العقيلي
أحمد صالح العقيلي

رسالة عاجلة الى وزارة الدفاع والى قائد المنطقة الوسطى وقيادة القوات الجوية، نحن ضد المخربين والمتقطعين ونؤيد التعامل معهم بما تقتضيه الظروف وبما يحفظ الأمن والمصالح العامة .. لكن عليكم ملاحقة المخربين بالطرق والتدابير التي لا تتعدى على حياة الأبرياء والآمنين في مساكنهم.

الأبرياء الذين استهدفت منازلهم وحياتهم الضربات العسكرية في مأرب مؤخراً تؤكد على مطالب وجود مختصين وتحريات موثوقة لمنفذي العمليات العسكرية حتى تصل لأهدافها تجنباً للعبث بارواح الأبرياء واثارة السخط الشعبي، وتجنباً لفتح الباب أمام من يريد إقحام الحكومة في صراعات لا رابح فيها.

في الاسبوع الحالي قتل رجال مسنون ونساء واطفال وشباب أبرياء قصفت منارلهم وهم آمنون، اهاليهم يبحثون عن الانصاف ومحاسبة ومحاكمة المتورطين في ماجرى، لاثبات حسن النوايا ورد الاعتبار لأهالي الضحايا.

 على مسؤولي القوات المسلحة الوقوف بجدية امام الأخطاء التي تتسبب في ازهاق حياة الابرياء، والتحقق من أهدافها ومسار عملياتها حتى لا تدع جنودها المكلفين عرضة لغضب الأهالي او المتصيدين وحتى لا يصبح لدى المواطنين قناعة ان اخطاءكم متعمدة.


في الجمعة 14 ديسمبر-كانون الأول 2012 03:20:42 ص

تجد هذا المقال في مأرب برس
https://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://marebpress.net/articles.php?id=18429