من مثل يوم " النصر" صار اسمها
د.عبدالمنعم الشيباني
د.عبدالمنعم الشيباني

من مثلِ يوم "النَّصرِ" صار اسمُها

شغلي وامسى ذِكرها شاغلي

من كِلْمةٍ في الحب القيتُها

حتى استحالتْ في الهوى قاتلي

هنَّأتُ روحي .. لا عَدِمتُ الهوى

يصدعُ من "جوالها" الناقلِ

تسألُ عن انسام.. عن قصةٍ

كانت لنا في الغابرِ الآفلِ

***

لا تسأليني ايُّ عمرٍ مضى !!

بين يديكَ العمرُ يا سائلي

يشيبُ وجهُ الشِّعرِ او ربما

الاَّ فتىً يسكنُ في داخلي

كُفِّي وقولي يا حياتي متى

"ينتصرُ" الحقُّ على الباطلِ ؟!

***


في الأربعاء 22 فبراير-شباط 2012 06:42:17 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
https://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://marebpress.net/articles.php?id=14001