مَا أرتَضيت غيرهُ وطّنْ
موسى مجرد
موسى مجرد

بَعيدُُُُ ُأنا يا وَطنْ

أُسّامر الدُجى ...

أُعانق الأحلام ...

أُُقبل شِفاه الحَزنْ

ـ ـ ـ

في كل صباح ..

على فنجان قهوتي

أرتشف بنكهة البُن

أوجاع صّنعاء وعدنْ

في كل مسّاءٍ ..

وبرد الكآبة يغمرني

أتحسّس جدران غربتي

فتلك من أعشقها

ذهبت لترقص في العَلنْ

تنقش الخِضّاب

على معْصّميها ؟؟

وتخلط الزّباد بالحّنا

لتلبس الأبيض

وتهَديني الكَفنْ

ـ ـ ـ

مَنْ مَنكما أولى 

بروحي والبَدنْ

أوطناً .. ؟

 ما أرتضيت غيرهُ وطّنْ

أم حَبيبةً ..

حوراء عنابية الوَجنْ


في الجمعة 30 ديسمبر-كانون الأول 2011 05:13:20 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
https://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://marebpress.net/articles.php?id=13087