دمعة على ابن جرادان
الشيخ / مهيوب سعيد مدهش
الشيخ / مهيوب سعيد مدهش
 
 

مات الذي لايهاب الموت ولايخاف الفوت

مات سليل الإباة الصيد الذين أوثر عنهم قولهم (وددت أن الأشقر قد برأ من وجعه وليضعفوا جمعهم

مات الذي لم يعيش بوجهين وإنما عاش بوجه واحد 

مات صاحب المبدأ والولاء الثابت حتي مات ولا كرامة لمن غير مبدأ وولاءه 

مات الرجل الذي لم يركع لوثن ولم يسجد لصنم طيلة حياته 

مات المتحمل لأذى قطيرة ولو فعل به مافعل 

مات الذي دافع عن مصالح بلاده وواديه ولم يبتع فيها ولم يشتري ودخل من اجلها السجون 

مات صاحب القامة الرفيعة والهامة العالية 

مات الذي كان يأكل من فوق رأسة ولم يأكل يوما ما من تحت أقدامه 

مات الصادق الوفي بعهده ووعده 

مات عزيز النفس الذي ماعرفه الحكام الظلمة يتسكع علي أبوابهم 

مات المتواضع البسيط في مأكله ومشربه وبيته وفراشه وسيارته ولو شاء لكان قادرا علي مباهاة الآخرين   

مات الذي لايقيم وزنا لمن تطاول عليه أو تطفل أو حتي شيخ من أصحابه 

هنيئا لك الموت يا موفور الكرامة ياشبل الأسود 

ليفخرا بكم وبأمثالكم رجال عبيدة 

لاعقمت أرحام أمهات عبيدة أن تلد أمثالكم 

وأنا اجزم بان أنجالك سيرثون صفاتك وأخلاقك الحميدة 

لقد عشت سنوات طوال بجواركم استمتعت فيها بكرم ضيافتكم وحديثكم الباسم 

لاحظت صبركم وقوة عزيمتكم في كل شئ من حياتكم ولو في مرضكم وعلاجكم 

فنسأل الله أن يرحمكم ويسكنكم فسيح جناته وأن يلهم أهلكم الصبر والسلوان 

فلنصبر ولنحتسب وما نقول إلا مايرضي ربنا. إنا لله وإنا إليه راجعون 


في الخميس 20 أكتوبر-تشرين الأول 2011 05:59:43 م

تجد هذا المقال في مأرب برس
https://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا المقال هو:
https://marebpress.net/articles.php?id=12022