ما هو التدوين و ما هي المدونات ?
بقلم/ محمد الصالحي
نشر منذ: 9 سنوات و شهر و يومين
الجمعة 12 يونيو-حزيران 2009 07:53 م

نزف لكم أحبتنا بدء التدشين التجريبي لمدونات مأرب والتي تعد اول موقع يمني للتدوين ، وهي احدى مكونات شبكة ( مأرب برس الإعلامية )- تحت التأسيس-.

مدونات مأرب تحمل شعار ( مساحة حرة لتدوين أفكارك ) هي منتجنا الجديد الذي نقدمه لكم أحبابنا ، لنشارك جميعاً في توسيع حرية الرأي والتعبير، ولتعميق مفهوم الصحافة الشعبية، لدى جميع شرائح المجتمع، ولتدوين أفكاركم بكل حرية، ولمشاركة الآخرين إبداعاتك وتطلعاتك وهمومك .

حيث تتيح للجميع الاشتراك فيها مجاناً والحصول على مدونته التي تحمل اسمه وشعاره، بل ونطاق خاص به، لذا فإننا نقدم لكم لمحة سريعة عن التدوين وماهي المدونات:

المدونة:

هي موقع شخصي يقوم صاحبه بكتابة تدوينات فيه, التدوينات هي مدخلات يقوم المدون بإضافتها إلى محتوى مدونته هذه المدخلات أما أن تكون نصوص أو صور أو فيديو أو أي شكل من أشكال المعلومات, هذه التدوينات تعرض في المدونة بتسلسل زمني تنازلي أي عندما تقوم بإستعرض مدونة ما تظهر لك المواضيع التي كتبت أخر شيء و من ثم المواضيع التي قبلها, و كل التدوينات التي تكتب بالمدونة تحصل على رابط ثابت لا يتغير مع مرور الزمن مثلاً للوصول للتدوينة التي كتبتها بعنوان ( مساحة حرة لتدوين افكارك ) تستطيع الوصول اليها عبر الرابط لتالي: www.blog.marebblog.com

هذا الرابط لن يتغير , وكل التدوينات تخزن في المدونة بهذه الشكل و يقوم الزائر للمدونة بمتابعتها و قراءتها عن طريق الأرشيف و هو مصنف بترتيب زمني أو عن طريق التصنيفات وهي مرتبة حسب التصنيف الذي أختاره المدون, و يمكن للزائر أن يكتب تعليقا على التدوينات التي كتبت.

فائدة المدونات عندما تتابعها:

أن تملك مدونة ليس شي صعب فهو سهل جداً و لكن أن تدون و تفيد و تستفيد هو الصعب, كل مدون على الشبكة العنكبوتية له طابع خاص في كتابته و له نهج معين في أفكاره أن كان من الناحية السياسية أو الاجتماعية في القريب العاجل سأتكلم عن تجربة التدوين السياسي في مصر و لكن عندما تتابع المدونات ترى مدونين لهم اتجاهات ماركسية أو ليبرالية أو توجه إسلامي أو مدون يكتب في الأمور التقنية فقط و منهم من جعلها للتجارب الشخصية فقط فيكتب فيها ما يحصل معه في الحياة يومياً, كل إنسان له اتجاه معين يحب أن يتابعه فأنا اهتم بالجانب التقني مثلاً أتابع مدونات تقنية و غيري له اهتمامات أخرى, المدونات بأغلبها تدعم ميزة rss و هي ميزة رائعة تتيح لك متابعة المدونات بسهولة و يسر و توفر لك الكثير من الوقت و الجهد.

من الذي يقوم بكتابة المدونات الإلكترونية:

معظم المدونات الإلكترونية على الإنترنت هي مدونات خاصة كتبها أشخاص بصفتهم الشخصية للمتعة فقط. أما المدونات التحريرية فقد قام محررون محترفون بكتابتها وتحريرها. كما أن بإمكان المدارس والمنظمات والشركات امتلاك مدونات خاصة بها للتواصل مع القراء بالأحداث والأخبار والأشياء الأخرى المتعلقة بتلك المنظمة أو المؤسسة .

كيف تكتب مدونة إلكترونية:

لقد جعلت التقنية الحديثة من التدوين الإلكتروني أمراً سهلا، وبناء عليه فقد شاع استخدام التدوين الإلكتروني بشكل كبير. وتوجد عدة طرق مختلفة لنشر أفكارك الخاصة على هيئة مدونات إلكترونية، ولكن قبل أن نطلعك على المزيد من تلك الخيارات، دعنا نقوم أولا بالتعرف أكثر على مقالة المدونة الإلكترونية (blog entry or blog post).

التدوين الإلكتروني أمر سهل: يتمثل في كتابة ونشر مقالة المدونة باستخدام خدمة التدوين الإلكتروني، أو من خلال موقعك الإلكتروني باستخدام برنامج التدوين المثبت على حاسوبك .

تتكون مقالة المدونة الإلكترونية من العناصر التالية :

عنوان المقالة: وهو بمثابة عنوان مقال صحفي. ويكون عنوان مقالة المدونة على سبيل المثال على النحو التالي: "يوم رائع، أخبار رائعة ".

الملخص: وهو شرح مبسط أو اقتباس من المقالة، ويستحسن ولكن ليس ضرورياً كتابة الملخص عند نشر تغذية RSS على مدونتك الإلكترونية أو إذا كنت تميل إلى كتابة المقالات الطويلة .

نص المقالة: ويحتوي على المادة الأساسية للمقالة .

تاريخ المقالة: وهو تاريخ ووقت نشر المقالة .

التعليقات: وهي الملاحظات التي بإمكان القراء الإدلاء بها عن مقالة معينة في مدونتك الإلكترونية. ويمكنك عدم فتح المجال للآخرين بالتعليق على مقالتك إلا إذا رغبت في ذلك .

التصنيفات: وهي عبارة عن مواضيع أساسية تكتب عنها بانتظام في مدونتك الإلكترونية. من أمثلة التصنيفات: "يوميات"، "تقنية"، أو "رحلات".

خدمة التدوين الإلكتروني :

تسمح لك الكثير من المواقع الإلكترونية بإنشاء مدونتك الإلكترونية الخاصة بك مجانا على خوادم الويب الخاصة بتلك المواقع. كل ما عليك فعله هو إنشاء حساب جديد باستخدام خدمة التدوين الإلكتروني الخاصة بالموقع ويمكنك بعدها البدء بالتدوين مباشرة. وتعد خدمة Blogger واحدة من أشهر خدمات التدوين على الإنترنت .

تتميز خدمات التدوين بإمكانية استخدامها من أي مكان يمكنك الوصول منه إلى شبكة الإنترنت. حتى أن بعض الخدمات تمنحك إمكانية التدوين عن طريق إرسال رسائل عبر الهاتف المحمول. ويكمن الجانب السلبي لخدمات التدوين في أنك لا تمتلك القيود على حاسوبك الخاص بك إلا إذا قمت بنسخها بشكل منفصل عليه. حيث يعني ذلك أنه في حال كانت قيودك فقط على الخادم الخاص بمزود خدمة التدوين وتم فقدانها من هناك لسبب ما فإنك ستفقد قيودك إلى الأبد، لأنك لا تمتلك نسخة احتياطية منها على حاسوبك الشخصي .

  كيف تجذب القراء لمدونتك؟

إذا كنت تريد جلب القراء (غير أصدقائك الذين أخبرتهم عن مدونتك) فإن عليك تسجيل مدونتك في محرك بحث. وللمزيد من المعلومات انظر إلى صفحات الويب التابعة لمحركات البحث التي تستخدمها. كما يمكنك تسجيل موقعك الإلكتروني في أدلة المدونات الإلكترونية .

الخلاصة:

يعتبر التدوين الإلكتروني طريقة سهلة لمشاركة الخواطر والأفكار مع العالم الخارجي. قم باختيار طريقة التدوين المثلى التي تليق بك، ابدأ مدونتك الإلكترونية، قم بإخبار العالم الخارجي عنها ومن ثم ابدأ التدوين فورا.

-المادة العلمية تم تجميعها من الانترنت.

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
علي أحمد العمراني
حسين محب..!
علي أحمد العمراني
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
سيف الحاضري
جنوبيون محرضون للمناطقية
سيف الحاضري
كتابات
صادق الحماديدعوها فإنها منتنة
صادق الحمادي
د.كمال بن محمد البعدانيليلة السقوط المُخيف
د.كمال بن محمد البعداني
مشاهدة المزيد