التصنيف الأمريكي لجماعة الحوثي قرار استراتيجي
بقلم/ كاتب صحفي/حسين الصادر
نشر منذ: شهر و 14 يوماً
الثلاثاء 19 يناير-كانون الثاني 2021 06:53 م
 

البعض يعتقد ان قرار الخارجية الأمريكية لحركة الحوثي مجرد رغبات وميول بين ادارة واخرى، وهذا يدل على جهل وعدم معرفة بالدور الهام لمؤسسة الخارجية الأمريكية التي تلعب الدور الأكبر في رسم مسارات السياسة الخارجية لأكبر دولة مؤثرة في العالم

والخارجية الأمريكية ليست وزارة خارجية كما هو حال الدول الأخرى فهي مختلفة حتى في المسمى سكرتري ستيت اي سكرتارية الدولة ومن يشغلها يعتبر الرجل الثاني في البيت الأبيض.

واعتقد ان التصنيف الأمريكي مبني على عوامل مهمة منها ماهو قانوني ومنها السياسي والأستراتيجي .

من يستخفون بالقرار والبعض يبني ذلك على التوقيت وانا لا أرى ان التوقيت سلبي فهو خلاصة التسليم من الخلف للسلف ويشمل ذلك قضايا غير معلنة

اتصنيف يكسب واشنطن ورقة جديدة ومهمة بالنسبة لأي مفاوضات بين طهران وواشنطن

الى ذلك يعزز مصداقية واشنطن امام حلفائها في المنطقة.

ويعزز اي دور مستقبلي لواشنطن لعودة السلام الى اليمن والذي لن يتم دون ثقل امريكي فعال.

وكل النقاط التي ذكرنا تحتاجها ادارة بايدن بغض النظر عن الأسلوب الذي سوف تعمل به