كورونا وصاحبنا !!
بقلم/ ابو الحسنين محسن معيض
نشر منذ: 3 أشهر و 12 يوماً
الإثنين 30 مارس - آذار 2020 06:50 م
 

ـ كورونا حيرَ العالمَ . وصاحبُنا حيرنا .

ـ كورونا خطيرٌ فتاك . وصاحبنا نجمُ شباك .

ـ كورونا ما فهم أحدٌ أصلَه . وصاحبنا ما أفتهم لنا عقله . 

ـ كورونا ما يميز بين البشر . وصاحبنا ما يركز وين الخطر .

ـ كورونا عامل ضجة ومجزرة . وصاحبنا على بخور المجمرة .

ـ كورونا مهمته القتل والإرهاب . وصاحبنا يموت في العسل والكباب .

ـ كورونا أذهلهم بسرعة انتشاره . وصاحبنا جنن بنا بغموض أفكاره .

ـ كورونا أزعج البشرية في كل ديرة . وصاحبنا يطمنا ببرطمة وتكشيرة .

ـ كورونا ما ترك أنثى ولا لحية ولا شوارب . وصاحبنا ترك حبلَه على الغارب .

ـ كورونا يغير خارطة العالم والإنسان . وصاحبنا يتابع غاغة ، والمؤسس عثمان .

ـ كورونا الكل يبحث عن علاج له قبل الغرق . وصاحبنا فينك يا مندي , فينك يا مرق .

ـ كورونا يتزايد عدد ضحاياه ، وتتصاعد قوته . وصاحبنا تقل جدواه ، وتضعف سلطته .

ـ كورونا الناس خافت من هجومه ومن قوة تأثيره . وصاحبنا يتحفنا بنومه وعلو شخيره .

ـ كورونا علاجه خلك في بيتك وبين أهلك . وصاحبنا , علاجه أخرج من عندك قبل ما تهلك .

ـ كورونا منع التواصل والحديث عن قرب مع الإنسان . وصاحبنا لو يجينا ، قسما لنأخذنه بالأحضان .

ـ كورونا يحتاج حجرا صحيا أسبوعين للتعافي . وصاحبنا في حجر سياسي 5 سنوات ، ولا بوادر للتشافي .

ـ كورونا أحرج الحكومات والزعماء وأصحاب المعالي . وصاحبنا جرحه معينٌ ، والانتقاليُ بأمر سيدهم الغالي .

ـ كورونا وقف التنقل ، وعطل الرياضة ، وهز الاقتصاد . وصاحبنا جمد الهجمات , وهمل الجبهات ، وودع البلاد .

ـ كورونا حيرهم مصدرُه ، خفاش ؟ ، أو فيروسٌ مُصَنَّع ؟ . وصاحبنا حيرتنا مهمتُه ؟ ، رئيسٌ أم مرؤوس ؟ ، جساس أو البسوس ؟ .

ـ كورونا يمكث في الحلق دون ضرر ، وخطره يكمن عند دخوله للرئة . وصاحبنا مطنطن في المهجر ، أدخل عدن ، وذا أحلى خطر , وأسعد خبر .

ـ اللهم أبعد عنا كورونا ، ولا تجعل له إلينا سبيلا ، وقرب إلينا صاحبنا ، ورده إلينا ردا جميلا , وجنبه الغفلة , وامنحه من الفطنة بالجملة , وأحفظه من مكر العقال والشيلة .