انت السبب ياعبدالملك
بقلم/ محمد بن عيضة شبيبة
نشر منذ: 3 سنوات و أسبوعين و 5 أيام
الثلاثاء 28 يوليو-تموز 2015 02:20 م

انت السبب حينما حركت دباباتك الخردة التي نهبتها من معسكرات الجيش لتُناور بها قرب الحدود السعودية وتفتل عضلاتك هناك ثم ماذا يا عبدالملك ؟! أين هي دباباتك الآن ؟!! أين الاستعراض بها والهنجمة ؟!! ألم تُصبح كالعصف المأكول ؟! آه لو قعدت - كما يُقال - على قرنك وتقرصت العافية لكان ذلك خير لنا ولك ولبلادنا المنكوبة. 
 أنت السبب حينما هددت بإقتحام المملكة وإحتلال أراضيها وكأنك أيها المعتوه ستقتحم وادي علاف أو قرية المهاذر ، فلم يُمهلوك إخوان نوره حتى يرجع إليك صدى تهديدك فإذا بك متنقل بين الحفر تبيت حيث تبول وتأكل حيث تتغوط . 
 انت السبب حينما تحديتهم ووصفت جيشهم يامغرور بجيش الكبسة وأستهنتَ بالرجال فإذا بهم بين عشية وضحاها يصفعونك في صنعاء وصعدة ويلقنونك درسا قاسيا لن تنساه حتى يُهال عليك التراب .. لقد كانت كبسة يا عبدالملك وأيما كبسة ، لكنها كبسة مع الشطة الحارة . 
انت السبب - يا أحمق من ولدته أنثى - حينما هددت بالوصول إلى الركن اليماني فردوا على تهديدك بالفعل لا بالقول فإذا بجنودهم ورجالهم يتصورون سيلفي بجوار قلعة صيرة ويغسلون عنهم غبار المعركة في ساحل البريقة ثم يذهبون لتوزيع الهدايا لإطفال عدن ليضحكونهم بعد أن أبكيتهم كثيرا . 
أنت السبب لأنك نَسيتَ - يا معتوه - أن هناك فرق بين إستهداف الركن اليماني وإستهداف مصنع حليب يماني ؟!! 
أنت السبب حينما بشرت اتباعك بأنك من سيعلو منبر الحرم لتردد صرختك وترفع شعارك فماهي إلا ساعات وإذا باليمن كلها في قبضة السيدة مريم المنصوري لاتقوم طائرة ولاتتحرك عربة ولاتخوض في عباب بحرنا سفينة إلا واقتنصتها كما تقتنص مليشياتك رؤوس أطفال عدن ونساء تعز . 
أنت السبب حينما أعلنت الزحف نحو حدودهم خدمة لإيران مع أنهم جيرانك فلم تستطع أن تفي بوعيدك وكلما حاولت أن تتقدم نحو حدودهم شبرا واحدا أحرقوك فيرجع أفرادك كالدجاج المشوي لا يعرف رأسه من مؤخرته . 
حتى مقذوفاتك التي ترمي بها من بعد إنما سقطت على رؤوس اليمنيين المغتربين النازحين من ظلمك وجورك .
أنت السبب لأنك لم تعرف قدر نفسك ولا ضعف قوتك - ولا رحم الله إنسان مثلك لايعرف قدر نفسه .
أنت السبب لأن الزامل أيها الغِر لا يُسقط الطائرة !! والصرخة لن تحرق الدبابة ، والحروز والشعوذة لن تحرسك من الأباتشي !! 
أنت السبب فهم جيراننا ونحن إخوانهم وبيننا وبينهم نسبا وصهرا حتى أتيت تريد لنا جميعا الشر لأن نفسك حاقدة وقلبك مريض. 
أنت السبب لأنك لو سرت كما سار الشيخ علي العجري مفتي الزيدية رحمه الله لما كنا سنشهد حروب وصراعات ولو سرت كما سار مجدالدين المؤيدي كرسي الزيدية رحمه الله لما كنا سنشهد هذه المآسي والويلات . 
 أنت غلام نكبة على نفسك على أسرتك على قبيلتك على محافظتك على بلدك وتريد أن تكون كذلك على جيرانك لولا أنهم خزموك من أنفك ولطموك بين عينيك . 
أنت السبب فأنت القاتل في تعز والسفاح في عدن أنت من أدخل الشر كل بيت وطاف به في كل قرية
 أنت سبب الفتنة وأساسها وأُسها وغِرَاسها أنت سيدها ووليها ومولاها هي تجري في دمك وتحرك نبضات قلبك وبها تتنفس . 
أنت ياعبدالملك من تولى كبرها اسال الله أن يُرينا فيك عجائب قدرته وينتقم للمستضفين المكلومين منك إنه الجبار المنتقم .. 
 # وكتبه : محمد بن عيضة شبيبة .
عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
علي محمود يامن
المؤتمر رهان الحاضر وقاطرة المستقبل
علي محمود يامن
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
همدان العليي
التجويع بوصفه سلاحاً حوثياً
همدان العليي
كتابات
فؤاد الجابريانفصال بوهم الرفاه
فؤاد الجابري
هادي أحمد هيجالمشهد اليمني 2
هادي أحمد هيج
مشاهدة المزيد