إلى الحبيب( عليه الصلاة والسلام )
بقلم/ السفير/الدكتور عبدالولى الشميري
نشر منذ: 4 سنوات و 8 أشهر و 18 يوماً
السبت 05 أكتوبر-تشرين الأول 2013 06:19 م

شَـــــــــــــوْقِي إليكَ تَبَسُّــــــــمٌ وَبُكَاءُ

والحُبُّ خَــــــوْفٌ، والوِصَالُ رَجَاءُ

والعاِشقُونَ سِوَايَ وَجهك رَكْبُهُمْ

ضَـــــاقَتْ بِه البــيــــداءُ والرَّوْحاءُ

تَتَــــــــزاحَــــمُ العَبراتُ بَيْنَ جُفُوِنهِمْ

يتسَـــــــــــــــابَقُ الآبــــــَاءُ والأَبنــــَاءُ

روحِي فِدَاكَ وما أتيتَ من الهُدَى

أنت الهُدَى، والُّنورُ، أنت الماءُ

لما رأيتك في الحياة تقودني

رُفِعَ الغِطَاءُ وزالتِ الظَّلماءُ

ما للفؤادِ سوى الحبيب يُريحُهُ

فالبُعدُ داءٌ والوصالُ دَواءُ

أنا من أســــــــــار الحب فيك وإنما

قالـــــــــــــواُ تثِيرُ غَرَامـــــــــــَهُ حَوّاءُ

ليت العواذلَ في هواكَ تَقَاسَمُوا

حُبِي لقالوا: ما نَقُـــــــــــــــــولُ هُراءُ

من لا يُحِبُّ ( مُحَمَّداً) فَفُؤَادُهُ

بين الضلوع الصخرة الصــــماءُ

عودة إلى تقاسيم
تقاسيم
يحي الصباحيأُحِبُك ربي..
يحي الصباحي
محمد بن يحيى الزايديكفاك الضيق يا رزح الشدايد
محمد بن يحيى الزايدي
الشاعر محمد محمد عثربأيها الثوار يكفينا غباء.
الشاعر محمد محمد عثرب
عبدالعليم اليوسفيالأمل والطموح
عبدالعليم اليوسفي
محمد بن يحيى الزايديحياة الروح
محمد بن يحيى الزايدي
مشاهدة المزيد