الدكتور عبدالعظيم العمري
بقلم/ احمد محرم
نشر منذ: 5 سنوات و 3 أشهر و 16 يوماً
الثلاثاء 02 إبريل-نيسان 2013 06:14 م

لله ما أعطى ولله ما أخذ

إنا لله وإنا إليه راجعون

أن القلب ليحزن وإن العين لتدمع وإنا على فراقك يا عبدالعظيم لمحزونين.

يعز علينا فراق الأخ الدكتور عبدالعظيم محمد العمري الذي كان رائداً في التضحية في سبيل الدعوة إلى الله عز وجل

رائدا في الصبر على المحنة مهما عظم شأنها.

كان من أمهر الأطباء تشخيصا للمرضى وكان من أمهر من عرفت تشخيصا لواقع الأمة الإسلامية.

لذلك كان صاحب الرأي السديد في وضع المقترحات المناسبة لكل مشاكل هذه الأمة.

أخلص في عمله مبتغياً الأجر من الله عز وجل.

وزهد في هذه الدنيا مبتغيا رضوان الله والفردوس الأعلى من الجنة.

أحببته من كل قلبي كغيري ممن عرفه وقرب منه لكريم أخلاقه وحميد صفاته.

وإني وأخواني في المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح في أمانة العاصمة وكل أعضاء الاصلاح في الأمانة بل وفي اليمن قاطبة لنتضرع إلى الله عز وجل أن يتغمده بواسع الرحمة والمغفرة وأن يجمعنا في الفردوس الأعلى أنه كريم جواد.

السيرة الذاتية لفقيد اليمن الدكتور عبدالعظيم العمري

* الاسم/ عبدالعظيم محمد العمري

* مواليد مدينة تعز 9/11/1958م

* المؤهل العلمي: بكالوريوس طب جامعة عين شمس بجمهورية مصر العربية 1986م

* لديه ستة أبناء 3 ذكور 3 إناث.

* رئيس المكتب التنفيذي للتجمع اليمني للإصلاح بأمانة العاصمة صنعاء من 1993-2006م.

* رئيس هيئة الشورى المحلية للتجمع اليمني للإصلاح بأمانة العاصمة صنعاء 2006م وحتى وفاته.

* عضو مجلس الشورى العام للإصلاح منذ تأسيس الإصلاح.

* من مؤسسي التجمع اليمني للإصلاح.

* ممن المؤسسين الرواد للحركة الإسلامية بالعاصمة صنعاء.

* عضو المؤتمر العام للتجمع اليمني للإصلاح.

* نائب مدير عام المستشفى الجمهوري بصنعاء 1993- 1996م.

* مستشار المجلس الأعلى للتخصصات الطبية 1996م - 1999م.