صنعاء مدينة مكسورة
بقلم/ علوي الباشا بن زبع
نشر منذ: 8 سنوات و أسبوع و 5 أيام
الأربعاء 20 يونيو-حزيران 2012 06:55 م

صنعاء التي رأيتها بالأمس ليست تلك التي أعرفهـــا حتــى في ذروة الثورة وصبيحة انشقاق الجيش الموالي لها بعد مجزرة الكرامة .

صنعاء التي رأيتها ليست منقســمة فحسب , بل منتكســة مكســورة , وكل مـايحدث فيها شيء فوضوي للغاية . الانفلات الأمنــي , حركــة المرور , تكــدس القمامة يشعــرك للوهلة الأولــى بالصدمة وأنت ابن البلد ونكدها أمر مألوف بالنسبة لك .

لا أدري كيف سيكون شعور أي زائر أجنبي لصنعاء من أول هـذا المشـهد ؟ وواضح أن هنــاك من يدفع للترحم على النباش الأول ..!!

عشــرات المسلحين الذي تقابلهم يستقلون سيارات جيب ومكشوفة ويتسكعون في الشوارع راجلين , مناظر تبعث على القرف وتؤكد بأن هناك مليشيات جاهزة في صنعاء منتظـرين القارح للفيد ويبدو أن منســوبي الأمن قرروا أن يتفرجوا على صنعاء ( مكايدة بالتوافق ونعم الأخـلاق ) .

الجيـش في صنعاء لا زال منقـسـم على نفســه ومحــاولات الرئـيــس هادي واللجنة العسكـرية تصطدم بغول التشــبث في الحرس العائلــي وثقة زائـدة بــدأت تتغول في أوســاط جيــش مناصـري الثــورة مش وقتهــا . يستطيــع الرئـيس هادي أن يهيــكل الجــيش ويفرض هيبــة الدولة والانضباط العسكــري لو قفز إلى عــدن واستقــر فيها ثلاثة أشهـــر خلالها يطلق قراراته من هنـــاك تباعا أو بالقطــارة ,المهــم أن يتعاطــى مع التغييــر في جــو ومحبــط صحي والــذي مش عاجبــه يلعن التمـرد والشـرعيـة الداخلية والدوليـة كفيــلـة بإعادته إلى بيت الطـاعة أو إخراجــه مطـرودا إلى أقرب نقــطة حدود يلجــأ إليها .. (جربوا وعلى مســؤليتي تخرج البـلاد إلى طـريق) .

الانفــلات والشــحن الإعــلامي الطـائفي الفئوي المنــاطقي يقود الــرأي العام إلى الفوضى وفي صنعاء الآن كتائــب من (الكتاب الجدد) استباحوا بعض الصحف والمواقع الالكترونية ويشتغلون بوتيرة عاليـة لنشــر الكراهيــة بين شرائـح المجتمع ويؤصــلون ثقافة التحقير والتخوين وعبثا يحاولون جر البعــض لمربع العنـف . أين هــؤلاء الثوار الجــدد من رسالة وأخــلاق الصحــافة ورصانة هشـام بإشراحيل وعلى الجــرادي وسـامي غالب ومجموعة الناشرين والكتاب الذين التزموا شرف المهنة فاستحقوا احترام الناس ؟ من أين هبط على صنعــاء هـؤلاء الذين يدعون المدنية والديمقراطية وهم يمارســون مهمة الإعــلام بعقلية العســكر الصغار ونرجسية الجنرالات الكبار إنهم يذكروننا بأيــام العقيـد ومن أنتم ((رحم الله امرئ عرف قدر نفســه)).

حالة الانسجـام الرائعة التي رأيناها جميعا في ساحة التغيير طوال عام من الاحتجاج الراقي انتكست .. في صنعاء شباب يغــادرون دون أن يهيئوا أرضية مقنعة لهكـذا قرار وشباب يهاجمون فريق العودة بطريقة عدوانية أقرب إلى التشفي (( هـذه ليست أخـلاق ســاحة التغيير التي عرفناها هـذه انتكاسـة خطــيرة لا تعني فشـل الثورة ولكـن بداية تحريك للثورة المضادة )).

شيبة صنعـاء الذي يقود حكومة التوافق ويجهـش بالبكـاء حين يتحـدث عن معانـاة بلدة نعرفه جيـدا هو ليس ضعيفـا فقـد رفـض كل نصائحنا له في القاهــرة بــعدم العودة مخافة عليــة وعاد متحدياً قبل ظهور الربيع العربي ليدشن الهبة الشعبية الآن عرفت لماذا تبك أيها الصديق الطيب الذي لم اتصل بهم تهمدا منذ أصبح رئيس حكومة حتى الآن وإن بي رغبـة للبكاء لما رأيت في هــذه المدينة المكــسورة مع أن البكــاء عند القبائــل أمر مكروه كراهة نخيط .

أحــلامي في صنعاء كانت متواضعــة في نوفمــبر 2007م كتبت لـ( صنعاء مدينة بدون مشــائخ .. وبدون الفنــدم أيضــا) , ولا تزال أحــلامي متواضعة جدا نحلم أن نرى أهــل صنعاء ينامون في بيوتهم ويتحركون في شوارعهم دون الشعور بالخوف على سياراتهم من عصابات السرق وأطفــالهم من مواكب الزناطـين وأراضيهم من بشمــرقة الأراضـي وكرامتهم من إهانات العسكــر وجامعــي الضرائب نريـد أن يشعــر المواطن أنه قوي بجنسيــته ودولته فحســب لا يحتاج أن يلجأ إلـى شيــخ ولا يستـــوي بنافذ .. ((أثق بــأن صنعاء ستــخرج قريبـا ماردا أقوى من أن يكسر ومدينة صامــدة أعتى من كل العواصــف وإن غــداً لناظرة قريب ))..