رمضان.....
بقلم/ هائل سعيد الصرمي
نشر منذ: 10 سنوات و 5 أيام
الجمعة 29 يوليو-تموز 2011 09:09 م

أستاذُ الفضائل

رمضانُ وَافىَ والسُّرُورُ أطَلَّ

والنَّورُ فاضُ على الوجُودِ وحلَّ

لَمَّا بَدَا كَفُّ الهِلاَلِ مُسَلِّماً

شَهرُ الصِّيامِ من السَّمَاءِ تَدَلَّى

رمضان أحْيِا في النفوسِ مَحَبَّةً

وأذابَ حِقْداً في القلوبِ وغِلًّا

وأضاءَ مِحْرَابَ العبادةِ والسخا

والكون في ثوب المسرة صَلىَّ

فاستقبلوا ضيفاً أتىَ بحفاوةٍ

وبطاعةٍ للهِ عَــزَّ وجَلَّ

...

رمضانُ غَرْسٌ في يدِ الفلاَّحِ

ثَمَرٌ منْ الأعْنابِ والتّفَّاحِ

رمَضَانُ أستاذُ الفضَائلِ كُلِّهَا

ومَحَطَّةٌ التَّغــييرِ للأرْوَاحِ

رمضانُ يَغرسُ في النُّفُوسِ مَبَادئَ

ويُشِعُ بالأنوارِ والأفراحِ

ويُوزعُ النَّفَحَاتِ يَمْنَحُ عِطْرهُ

من شاءَ منْ رَيْحَانهِ الفَوَّاحِ

روضُ الصِّيَام كأنما هو بَلْسَمٌ

رَتَقَ الْجِرَاحَ كمِبْضَعِ الجرَّاح

...

رمضانُ عنوانُ المودةِ والإخَاء

وبهِ تَفيضُ موائدُ الإحْسَانِ

رمضانُ مَدْرسَةٌ يُعَلِّمُنَا الوفاء

والْبِرَّ بالأرْحَامِ والجِيرانِ

رمضانُ إشْبَاعِ الجِيَاعِ وحُبُّهمْ

لا قتلهمْ بمَرَارةِ الحِرْمَانِ

فزِيَادَةُ الأسْعَارِ أضْحَتْ مَوْضَةً

بأوامر عُلياَ بلا عِنْوانِ

رمَضَانُ شهر تَحَرُّرٍ وتَعَبُّدٍ

وتَدَبُّرٍ لمعَانيَ القــرآنِ

...

رمَضَانُ ولْتَفَتَ الضِّياءُ بَوَجْهِهِ

وأزالَ منْ نبض القلوبِ سُدُورا

وأضَاءَ بالقرآنِ قلبَ مُحمدٍ

ومُحَمَّدٌ أهْدَىَ البَرِيَةَ نُورَا

والنَّاسُ من وهَجِ الصِّيامِ كَواكبٌ

 تَسْمُو وبالذِّكْرِ الحَكِيمِ بُدُورَا

تَتَزَاحمُ الصَّلوَاتُ في أرجَائِهِم

وتَفِيضُ في قلبِ المُحِبِّ سُرورا

فثِبوا إذا وثَبَ الصِّيامُ وكّبِّروا

فَرَحاً بِطَاعَة رَبِّكُمْ تَكْبِيرا

عودة إلى تقاسيم
تقاسيم
محمود عبدالواحدضربة حرة..
محمود عبدالواحد
عبد الله عزام الحارثيالبترول ....
عبد الله عزام الحارثي
مشاهدة المزيد