آخر الاخبار

تنفيدا لتوجيهات الرئيس «هادي»..وزارة شؤون المغتربين تزف خبار سار لكافة المغتربين اليمنيين العائدين الى اليمن الإتحاد الأوروبي يكشف عن الحل الذي من شأنه إنهاء النزاع في اليمن «نتنياهو» يتخلى عن منصبه الديوان الملكي يعلن وفاة أمير سعـودي ما حقيقة إستقالة رئيس البرلمان التركي؟ رسميا.. مليشيا الانقلاب تعلن استعدادها لمغادرة مينائي «الصليف ورأس عيسى» وتكشف تفاصيل اتفاق المرحلة الأولى من إعادة الانتشار بالحديدة تفاصيل سرية جدا : أخطر قوات خاصة في العالم تخوض مهمات سرية في اليمن بعيدا عن علم الشرعية نخب الاستخبارات البريطانية جرحى في مهمة غامضة تلقى دعما أمريكيا ورعاية إمارتية .. خاص التفاصيل الكاملة لسير ومستجدات معركة «حجور» اليوم الأثنين وحقيقة حسمها لصالح مليشيا الإنقلاب مسقط تعلن موقفا من قضية فلسطين والتطبيع مع اسرائيل توجيهات خاصة من الرئيس هادي لكل الجهات المختصة في اليمن لتسهيل مهمة سفير بدأ اليوم مهامه من مكتب على محسن

في أمان الله يا عبدالوهاب
بقلم/ د. محمد جميح
نشر منذ: 3 سنوات و 5 أشهر و 27 يوماً
الأحد 23 أغسطس-آب 2015 10:39 ص
لا أستطيع أن اتصل لشيخ المقاومة في مأرب، الشيخ سلطان العرادة، لأعزيه في وفاة نجله...
كثرت الاتصالات، وفي كل مرة أقول عظم الله أجركم، في قريب أو صاحب...
هذه الأسرة المناضلة تقدم اليوم بطلاً من أبطال مأرب، هو نجل سلطانها، الشيخ سلطان العرادة، الذي قدم نجله عبدالوهاب بن سلطان العرادة شهيداً بإذن الله، على دروب الدفاع عن الأرض والعرض...
عبدالوهاب أصيب، وأجلي للعلاج، وعاد للمقاومة، وأصيب وأجلي للعلاج، وعاد للمقاومة، ثم أصيب وأجلي للعلاج، وذهب إلى الله...
عبدالوهاب كان يدافع عن مأرب، ولم يذهب للاعتداء على أحد، وهذا هو الفرق بين المغول القادمين من مجاهل التاريخ، وبين رجالنا...
لو كانت المسألة توزن بثأرات الناس، فوالله إن "الأحمق المطاع" عبدالملك الحوثي لا يعدل عندي شعرة في رأس عبدالوهاب، ولكن القضية ليست ثأراً، بل ثورة عارمة ضد عملية إعادة التاريخ إلى الوراء، وهذا هو جوهر الصراع الحالي في اليمن...
رحم الله شهيدنا الكبير عبدالوهاب بن سلطان العرادة...
له المجد في الدنيا...له الخلود في الآخرة...
أما سلطان المقاومة وأبو الشهيد، فأظن أن الأقدار أحكمت ترتيبها في جعله محافظاً لمأرب في هذه الفترة العصيبة من تاريخنا المعاصر...
رفض سلطان أية معاملة خاصة لنجله، أو نقله للعلاج في مستشفى غير الذي يعالج فيه بقية الجرحى من المقاومين...
قال إن ابنه واحد من الجرحى، ولا ينبغي أن تكون له معاملة خاصة...
الجرحى كلهم أبناء سلطان...هكذا قال شيخ المقاومة...
وأما أنت يا مأرب...فأم الرجال أنت...
كان الحوثي وصالح ينظران إلى مأرب على أنها مخزون استراتيجي من الوقود وحسب، لكنهما اليوم على يقين أن مأرب مخرون استراتيجي من الرجال...
و "يْخَسون الحوثيين، ودون مأرب رجالها..."
إذا سيد منا خلا قام سيدٌ
قؤولٌ لما قال الرجال فعولً
عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
نبيل البكيري
ثورة فبراير اليمنية ما لها وما عليها
نبيل البكيري
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
علي أحمد العمراني
ويأتيك بالأخبار من لم تزود..
علي أحمد العمراني
كتابات
د. طه حسين الروحانيسأكتب عن تعز .. !!
د. طه حسين الروحاني
مشاهدة المزيد