رسالة إلى بابا الفاتيكان
بقلم/ أحمد القيلي
نشر منذ: 14 سنة و شهرين و 30 يوماً
الأربعاء 06 ديسمبر-كانون الأول 2006 06:40 م

اخترت الزمان والتاريخ .. والمكان وغمز الكلام .. ليس اعتباطا .. أو سهو ‏الكلام .. أو زلة اللسان .. كم سبقك .. ( بوش .. وبليير .. وبلسكوني .. ‏وهوليود .. وصحافة الحضارة الغربية ....) !!!!!!‏

لنقل أن هؤلاء ومن سبقوهم .. من المتعجرفين الفاشيين .. !!‏

لهم أحزاب .. ولهم أهداف سياسية .. ومرتبطون بمؤسسات المال ‏والسياسية .. والمافيا الدولية .‏

وأنت أيها البابا .. رمز الكنيسة الكاثوليكية .. ورأس الحربة في العالم ‏المسيحي .. ‏

أنت متخصص في علم اللاهوت .. وفلسفة الأديان ..‏التي هي قوانين سماوية ... تنظم حياة البشر وشؤون حياتهم اليومية ..‏

ما الذي جرى لك .. ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

من حذو المحافظين الجدد .. في البيت الأبيض .. أليس بوش من دمر ‏العراق ..

( بأمر من المسيح علية السلام ) ..‏

في حين كنا ننتظر منك .. توضيح أو فتوى مسيحية توضح .. هذا الإلهام ‏الإلهي .. الذي نزل على بوش ..!!!! في عصر انتهت المعجزات .. ومحط ‏سخرية في العالم المادي اللأكي .. ‏

من زمن العصور الوسطى .. استلهمت محاضرتك الجامعية .. بنصوص ‏مشوهة ..

ومن فلسفة بيزنطية .. أسقطت واقع .. يتناقض تماما في ‏الشكل والجوهر ..

على واقع مكون من أربع عشر قرن .‏

أردت أن تعيد التاريخ .. بفلسفة بيزنطية .. كنتم أحوج بها في قرونكم ‏الوسطى .. عندما كانت الكنيسة .. الأمر والناهي بإسم .... ( الأب والابن ‏والروح القدس ) ..!!!!!‏

والبطش والتنكيل .. بمن يعارضكم أو يهمس في الظلام .. صرخة أنين .. ‏ورأي مستنير ...!! ‏

أيها البابا :‏

• نحن بشر على هذا الكون .. شئنا أم أبينا .. أبونا آدم وأمنا حواء..‏

• نحن مسلمون .. ثالثة الأديان السماوية .. ‏

• نحن مليار ونصف المليار ... من بشر كوكب الأرض ..‏

أيها البابا :‏

• نحن بشر يجمعنا كوكب الأرض ... وخارطة جينية وراثية واحدة .. ‏

• كلنا نأكل ونشرب .. ونقضي حاجتنا البيولوجية عند كل صباح او مساء ..!!‏

• نتزاوج .. ونلد .. عند كل 9 اشهر ..‏

• لنا أسنان لبنية .. ولنا عينين .. وشفتين .. وحاجبين .. وأذنين .. ولسان ..‏

• لنا يدين .. وكتفين .. وصدر رجالي ونسائي .. وقلب يدق 80 دقة عند كل دقيقة ..‏

• لدينا رئتين .. وطحال .. وبنكرياس .. ومرارة .. وكبد .. وأمعاء

بطول 8 ‏أمتار .. كما قال أطباءكم من الحضارة الغربية..‏

• لنا أجهزة تناسلية .. ذكر وأنثى .. كما لديكم مثلنا ..‏

• لنا ولنا إلى أخر القائمة .. من تفاصيل الجنس البشري ...‏

أيها البابا :‏

إن اختلفنا في شكل الجمجمة .. ولون البشرة .. .. ‏

ادعوا الله أن يصور كل البشر .. بلا رأس إلا أنت أيها البابا .. وللحظات

وما ‏عليك سوى أن تشاهد الفضائيات .. التي سيسخرها خالق الكون لك..

‏لمشاهدة .. العالم المسيحي واليهودي والإسلامي .. وبقية شعوب ‏البوذية ..

والوثنية .. وممن لادين له ..‏

ماذا ستكتشف أيها البابا ... عندها سيكون الجواب من عندك .. !!‏

وعندها ستجثو طالبا المغفرة .. عن خطاياك .. وخطايا ممن سبقوك .. في

‏الإساءة وإهانة البشر .. على أساس الدين أو العنصر .. ‏

أيها البابا :‏

للحضارة العربية الإسلامية .. فضل على حضارتكم الغربية .. عندما كنتم ‏ترزحون تحت نير أخطاء وجبروت كنيستكم ..

عندما كان الإنسان الأوربي ‏الأشقر لا قيمة له .. عند الكهنة والمتجبرين .. في الكنيسة وحاشيتها ..

‏كنتم ترفضون أي اكتشاف علمي أو أدبي .. كنتم تحرقون كل من يشير ‏إلى سعة هذا الكون .. كنتم تتهمونهم بالسحر .. والزندقة والتمرد على ‏الكنيسة ..‏

‏ وكنتم وكنتم .. وكنا وكنا ...‏

نحن بشر .. ممتنين لفضل الحضارة الغربية .. ونحمل كل الود ممن خدموا ‏الإنسانية .. في كل مختلف العلوم .‏

‏ نيوتن .. جرهام بل .. أر سطو .. سقراط .. باستور .. أفلاطون .. انشتاين .. ‏الفرد نوبل .. فيثاغورث .. والقائمة طويلة لعلماء عظام ..افنو عمرهم ..

في ‏خدمة البشرية .. دون تمييز أو شيء أخر .‏

أيها البابا :‏

نحتاجكم دوما .. مادام كوكبنا المشترك لم يفنى ..‏

نحتاجكم .. لدوائكم .. وتكنلوجيتكم .. وكل تقنية التصنيع .. ‏

إننا تابعين لكم .. في استهلاك كل شيء يصنع لديكم .. راضون خانعون .. ‏محتاجون .. متلمسون لكل منتج استهلاكي .‏

لايجب نكران الحضارة الغربية .. ولن ننكرها يوما ما .. من المستحيل ‏الاستغناء عنكم .. أبدا ..أبدا ..!!!!!‏

فمن حبة الأسبرين .. والى الطائرة والقمر الصناعي .. ومن إبرة الخياطة .. ‏إلى ملابسنا الداخلية ..‏

وعند فتح أعيننا .. في كل يوم صباح .. نستعمل كل منتجاتكم .. من ‏فرشة الأسنان والمعجون .. إلى المرأة .. إلى كل شيء محيط بنا ..‏

أيها البابا :‏

لا اعتقد كائن من كان منا .. أن يكون جاحدا .. لفضل الحضارة الغربية ..‏

‏إن وجدا من يشتم او يستعمل العنف منا.. فهم قلة قليلة أساءت للإسلام ‏‏..

وبشر الإسلام والسلام .!!! هم قلة تسيسوا .. وقصيري النظر .. وبعد ‏الرؤية .. وهم في نفس الوقت .. يستخدمون كل منتجكم الاستهلاكي .. ‏ويحاربونكم بنفس السلاح الذي تقتلون به الشعوب المقهورة .!!!‏

بفعل ممارسة القلة منكم .. ممن استلهم السياسة والمال .. للهيمنة ‏وقمع الشعوب .. وسرقة ثرواتها .‏

هم على شاكلة ما لدينا .. وهم أشرس واخبث مما لدينا ..‏

يستخدمون قوة المال والسياسة والإعلام .. لنشر الفوضى والدمار ..‏

والبغضاء والحقد بين بشر الأديان .. ‏

أيها البابا :‏

إننا نراء فيكم الكمال البشري الأشقر .. وحسن الأخلاق .. وكل شيء نراه ‏ناقص فينا نراه كامل عندكم .. وكل قيم الخير .. وحسن احترام الوقت ..

‏وضرب المثل بكم .. يجعلنا نراء فيكم الصورة الكاملة .. الغير منقوصة ..‏

استلهمنا التفوق والعبقرية من عظماءكم .. ومن فلسفتكم بنينا أوطاننا ..

‏ورسمنا دساتيرنا .. وقوانيننا .. وكل شيء في بناء الدولة العصرية .‏

فهل نحن مخطئون في حق الحضارة الغربية التي قدمت للبشرية جمعا ‏كل شيء ..!!!! ‏

أيها البابا :‏

أمام الاعتراف لكم .. وبفضلكم .. وبعلمكم .. وبتفوقكم الشامل .‏

‏ والمدمر للبشرية .. عند أدنى جنون سياسي .. قد يرتكب من هنا أو ‏هناك ..

بضغط أزرار أسلحة الدمار الشامل.‏

أيها البابا :‏

هل تستكثر على أمه .. أخرجها الله من ظلام وجهالة .. إلى نور وهداية ...‏

من أجلاف في الصحراء .. إلى مراتب إنسانية .. تنعم بالمثل الإسلامية .. ‏

وقيم الخير .. والعمل الصالح .. والأخلاق الإنسانية ..‏

‏ أيها البابا :‏

أم الأمر يقتصر .. كما وردا في قرأننا .. الذي دون كل مناهج الحياة .. ‏

والعمل السياسي .. ونظم العلاقة الدولية .. كما ورد في الآية الكريمة

‏‏( .. خلقناكم شعوبا وقبائل لتتعارفوا .. )‏

ولكن يبدوا الأمر أمر من ذلك .. فاستمرار شتمكم وحقدكم .. وبث الفتنة ‏والحقد .. والدعوة إلى تصادم الحضارات .. هي مؤشرات لم نعد ندركها .. او نفهمها تماما ..‏

ولكن قراننا أوضح الأمر كاملا .. وحدد نواياكم .. واظهر أهدافكم .. المميتة..‏

‏(.. لن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم .. ) صدق الله العظيم ‏

alkailiram5@yahoo.com

مشاهدة المزيد