مقاومة الجنوب تعيد توحيد اليمن
بقلم/ محمد سعيد الشرعبي
نشر منذ: 3 سنوات و 6 أشهر و 23 يوماً
السبت 31 أكتوبر-تشرين الأول 2015 04:19 م
طلائع مقاومة الجنوب تصل تعز لخوض معركة تحرير المحافظة من دنس مليشيات الإنقلاب الإمامي. 
بالأمس شارك شباب من تعز وإب معارك تحرير عدن، واليوم تنطلق مقاومة الجنوب الى معارك تحرير الشمال، إبتداء من تعز.
 بهذا التلاحم تعيد المقاومة الجنوبية صياغة مشروع الوحدة الوطنية على أسس جديدة، وتجسد حقيقة الهوية اليمنية الواحدة . 
وتعيد المشاركة الجنوبية الى الأذهان بطولات ثوار 14 أكتوبر في معارك فك الحصار على صنعاء وملاحقة الملكيين في شمال الشمال عقب ثورة 26 سبتمبر . 
مثلما كانت مدينة تعز منتصف القرن الماضي غرفة عمليات ثورة 14 أكتوبر ضد المحتل البريطاني، تعد عدن الآن نقطة انطلاق تحرير تعز والمحافظات الشمالية من مليشيا الإنقلاب.
ما أكبر اليمن عندما تتجاوز مشاريع التفتيت، وما أعظم المنيين حين يخوضوا معارك المصير الوطني تحت رأية واحدة. 
تسقط المعركة اليمنية الراهنة دعوات تقرير مصير الجنوب بالتزامن مع اساقطها كل متاريس مليشيا الإنقلاب الطائفي الفاشي. 
بعد تحرير البلد من العصابة الفاشية سيتفق اليمنيين على حلول ناجعة لمختلف القضايا المصيرية العاصفة بالوجود الوطني .

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
خالد عبدالله الرويشانغريفيت.. مجرفة الحوثيين!
خالد عبدالله الرويشان
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
أحمد صالح الدغاري
مأرب تودع بن معيلي
أحمد صالح الدغاري
كتابات
علي بن ياسين البيضانياليمن بين الدعشنة والعرقنة
علي بن ياسين البيضاني
مشاهدة المزيد