إكرهوهم
بقلم/ علي حسين الأشول
نشر منذ: 13 سنة و 6 أشهر و 25 يوماً
الأربعاء 08 أغسطس-آب 2007 09:10 م

مأرب برس - خاص

إكرهوهم وقولوا لأخواتكم وبناتكم في البيوت إنهم ليسو رجال وليسو "حمران العيون" ، ولا هم حاذقون ولا أذكياء . إنهم بكل بساطة طفيليات متسلقون يترممون على مصالح الناس وأموالهم ، فيمدون أيديهم ( شلت أيديهم ) إلى قوته ومصادر رزقه فيعبثون فيها خلسة وتحت الطاولات وغيلة وغدرا .

تمنيت أن أقول لكم أن تبصقوا في وجوههم فردا فردا ، ولكن لكثرتهم وسطوة المال بأيديهم ، أقول لكم إكرهوهم وبقوة . علموا أولادكم كراهيتم واحتقارهم . قولوا لهم ، إن هولاء ليسو ناجحين و لا أصحاب شأن ، بل هم خبث ومرض كما هم متبطلون وعاطلون يعوقون حياتنا ويلوثون أحلامنا ويسممون أيامنا القادمة .

عندما ترونهم في سياراتهم إكرهوهم ، و أخبروا من بجواركم أن يكرههم بكل قوته . و إذا صادفتم موكبا لأحدهم مددجا بالأسلحة والمرافقين ، إكرهوهم بأقصى ما تستطيعون ، وإذا كان بعضنا يعرف أحدهم يعمل معه لكن مسكنه غير مساكن من هم حوله و مأكله غير مأكلهم و جيبه وفمه يدلان على إنه منهم إكرهوه و احتقروه وإنشروا هذه الكراهية بين الناس ما استطعتم إلى ذلك سبيلا.

أخبروا الأطفال و طلاب المدارس في طوابير الصباح عن شرورهم ومرضهم . أذكروهم بأسمائهم في المجالس والدواوين. مدير أو مسئول مالي أو كاتب معاشات أو مدير عام أو قائد عسكري أو رئيس مصلحة أو وكيل وزارة أو وزير .. إفضحوهم جميعاً .. والأهم من كل ذلك إكرهوهم بكل ما تستطيعون من قوة .

ليس بيدكم مستندات لتدينوهم لأنهم يسرقون في الظلام و يختلسون من أموال الناس ببراعة وبسرية وبتواطؤ وبشللية ، فلا حل إذن إلا أن تكرهوهم وتعلموا أبناؤكم كراهيتهم وتنشروا ثقافة كراهيتهم بين الناس. إسحبوا وبسرعة نظرات الإعجاب إلى بيوتهم وسياراتهم و ملابسهم و أبدلوها بقوة بنظرات الإحتقار ، وإن لم تستطيعوا فأملئوا عقولكم وقلوبكم بكراهيتهم . إسحبوا فوراً إبتسامات الإحترام الذين يستمدون منها مكانات في المجتمع لا يستحقونها ، أبدلوهم بالإمتهان وابتسامات ساخرة مشمئزة من سلوكهم وإجرامهم. أغيظوهم بالوقوف احتراما لأصحاب الأيدي النظيفة و القلوب الصادقة وإن كانو فقراء أو موظفين بسطاء.

قد يقول قائل لماذا كل هذا

الخالق سبحانه يقول " إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم " ( الرعد 11)

وثقافة احترام صاحب السطوة والمال و إن كان لصاً ، هي مما بأنفسنا و هي التي جاءت بالفساد زرافات ووحدانا

هذا بند أساسي في التغيير

دعونا نبرأ نفسيا من الفساد

والسلام عليكم

مشاهدة المزيد