مؤتمر تصالح وتسامح ام مؤتمر فتنة؟!
بقلم/ صالح القطيبي
نشر منذ: 7 سنوات و 10 أشهر و 12 يوماً
الأربعاء 16 يناير-كانون الثاني 2013 06:54 م

ما أود قوله في بداية هذه الأسطر إنني لست ضد التسامح والتصالح لأنها لغة ربانية لكل بني الإنسان لكنني أتساءل هل عن مهرجان التسامح والتصالح  يؤدي دوره المنشود الذي يقام من أجله ؟ أم أنه يفعل العكس

ما ذنب الجيل الذي لم يشهد تلك المآساة من أن نحمله أوزارها من جديد حينما يسأل الطفل أو الغلام أو الشاب الذي تجاوز عمره الخامسة والعشرين ولم يدرك المجازر التي حدثت من قبل أجنحة الحزب المختلفة ..مالذي حدث في مثل هذا اليوم حتى يقال له ما لا يجب أن يقال وما أتعفف عن ذكره هنا بين ثنايا هذه الأسطر ما فائدة أن نذكر الأبناء بفعل الأباء في كل عام بهذه الفاجعة التي تذكر المكلومين من الأرامل والعجزة بمن أعدموا على أساس الهوية الشخصية في مثل هذا اليوم 13 من يناير أرحموا الأجيال من عفن هذه الجيفة لا تنبشوها فتصيب برائحتها القذرة طهر جيل لم يشهدها ادفنوا أحقادكم واهتموا بتربية أجيالكم على لغة العفو والتسامح وارفعوا شعار تلك أمة قد خلت لها ما كسبت ولكم ما كسبتم ..

فبهذا فقط نستطيع التسامح والتصالح فيما بيننا من جهة وفيما بين الأجيال القادمة من جهة أخرى يكفينا الصراعات التي حدثت في الجنوب منذ الاستقلال وحتى اللحظة الحاضرة علينا أن نتلمس البلسم الشافي لجروحنا الغائرة في قلب الزمن حدوث دعونا نشخص الداء الذي يكاد يفتك بأبناء الجنوب جميعا سلطة ومعارضة حتى نستطيع أن نجد الدواء الشافي لكل معضلاتنا وأدركوا تمام الإدراك أنه لا يمكن لمهرجان أن يحل ما ورثته الأجيال من الحقد والكراهية لأكثر من ربع قرن وإن تظاهرنا بخلاف ذلك دعونا نكون صادقين مع أنفسنا ومع الآخرين ونتحدث بشفافية لا تقبل الزيف أو التدليس حتى يستعيد الجنوب عافيته التي لاشك أنها تهمنا جميعا الأنفراد ولا يحق لأحد أن يكون وصيا على الآخر انبذوا لغة الإقصاء والتهميش واستبدلوا عقلية التسلط بعقلية ديمقراطية تحترم الرأي الآخر وتبحث في أمكنية صوابه.

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
د.أحمد عبيد بن دغر
في ذكرى الاستقلال الوطني
د.أحمد عبيد بن دغر
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
ابو الحسنين محسن معيض
انتقاليُ ترامبَ وانتقاليُ الجنوبِ
ابو الحسنين محسن معيض
كتابات
الشيخ محمد قاسم بحيبحرسالة مفتوحة للسيد الرئيس
الشيخ محمد قاسم بحيبح
كاتب/رداد السلاميالحداثة وتفكيك الإنسان.!
كاتب/رداد السلامي
د. محمد حسين النظاريبالعلم نبني اليمن
د. محمد حسين النظاري
مشاهدة المزيد