الى محافظ محافظة تعز لماذا عدت؟؟
بقلم/ د. فاطمة عبدالرحمن
نشر منذ: 8 سنوات و 10 أشهر و 10 أيام
السبت 16 يوليو-تموز 2011 04:14 م

هل عدت لتدمير تعز؟؟؟ هذه الرسالة نوجهها الى محافظ محافظة تعز الإباء... تعز الشرف... تعز الصبر والبطولات... تعز العزّ... تعز السمّو والعلّو.. ونوجهها لك علك تدرك انت أيها المحافظ ومن معك من القتلة والسفاحين قيمة هذه المدينة الجميلة والحالمة؟؟ طبعا لا ولن تدرك وتعي أوتستوعب قيمتها لبعدك عنها وجدانيا، بالرغم من أنك احد ابنائها ولكن للأسف ليس من ابنائها البارين الشرفاء والمحبين لها ولأرضها الطيبة.. ولسمائها الصافية.. ولهوائها العطر.. ولجوها النظيف والنقي.. ولكنك تنتمي لها بالإسم والهوية فقط وتبتعد كثيرا عن الإنتماء لها ولحبها والدفاع عنها، وابناء تعز وشبابها واطفالها ورجالها ونسائها وشيوخها الأوفياء والشرفاء والبارين لها لا ولن ينسوا لك ما فعلت بهم والتاريخ سوف يسجل غدرك وخيانتك وتدمير معاني الانسانية والقيم الاخلاقية لهذه المدينة عندما تركتها وهربت الى خارجها ولذت بالفرار متذرعا بالمرض، لتضعها لقمة سائغة لسفاحين قتلة لا يعرفون معنى الانسانية، الاخلاق، الرجولة، معنى النبل.. ولكنهم يعرفون لغة القتل والغدر وسفك الدماء بأيديهم الملطخة بدماء الشهداء والجرحى.. وما زالوا حتى الأن وانت تتفرج وتصمت واعيباه!! ولماذا عدت الآن؟ هل عدت لتدمير عزة تعز ومعالمها وشعبها؟؟ ولكن هيهات لشخص مثلك ومن معك من عصابتك التي جلبتهم من خارج تعز أن تستطيع تدمير هذه المدينة الحالمة .. هذه الهامة العالية.. هذ الجبل الشامخ .. انسيت أنك في تعز؟ هذه تعز الاباء والصبر والصمود والعقول المثقفة..ألا تعرف ابنائها وشبابها وشيوخها ونسائها واطفالها.. أنت وأمثالك الخونة والسفاحين، ان كنت لا تعرفهم فإنهم سوف يعلمونك من هم بصمودهم وصبرهم وقوة تحملهم وفدائها بأرواحهم ودمائهم في كل ما تفعله بتعز وبشعبها !! ونقول لك حتى وان استطعت تدمير وحرق وقتل البشر والجحر والشجروقد فعلتم ذلك بساحة الحرية!! .

ولكنك لن تستطيع قتل الانسان بداخلهم .. ونقول لك من سفح جبال صبر الشامخة شموخ ابنائها بأننا سوف نحاسبكم ونعاقبكم العقاب الذي تستحقون ويليق بكم..أنت ومن ارتكب وما زال يرتكب كل الجرائم والمذابح والمحارق بحق هؤلاء الشباب الثائر.. الشباب الحرّ.. الشباب الصامد..الذين سيحولون مجرى التاريخ اليمني بثورتهم السلمية البيضاء، ويصنعون مستقبلهم الزاهي والواعد ويبنون يمنهم الجديد ودولتهم المدنية الحديثة التي يصبون اليها، كما اننا نقول لك اذا كنت لا تستطيع ان تتحمل مسئولياتك تجاه تعز بشبابها وبأرضها وشعبها فأولى بك ان تغادرها الى غير رجعة .. نعم تغادرها كما غادر الخائنون اوطانهم... وتجر خلفك عصابتك!! لأن تعز لا تقبل الا الشرفاء من ابنائها فأنت لا تنتمي الى هؤلاء.. لأن تعز غير ... لأن تعز لا ولن ترضى بما تعمله بها ويرتكبه السفاحين والقتلة والمجرمين أمثال قيران وجبران والعوبلي وابنه ومدير مديرية القاهرة والحاج... وغيرهم من البلطجية والمرتزقة، الذين تحميهم وتوفر لهم الغطاء لقتل ابناء وشباب تعز الابطال، لأنك بذلك تقتلهم فأنت المسئول عن هذه المحافظة مسئولية كاملة، ومهما فعلت ومهما سكت ومهما تغاضيت عن فعل هؤلاء السفاحين القتلة الدخلاء على تعز بقتل ابنائها وزهرة شبابها، فإن هؤلاء الشباب سوف يصمدون ويقاومون دفاعا عن تعز الابية بدمائهم وبأرواحهم وقد فعلوها والعالم كله رأى سمع وسجل ماذا فعل ويفعل أبناء وشباب تعز الاباء والصمود تضحية للحالمة ودفاعا عن أمهم التي انجبتهم واعطتهم اسمهم وهويتهم.

أيها المحافظ الصامت الغافل والجاهل بتعز وابناءها، أتعرف ماذا تعني تعز؟ تعز كلمة مكونة من ثلاثة احرف مضيئة وهاجة، حرف التاء: تفاؤل، تحدي تجديد لمستقبل جديد ومشرق لها ولأبنائها ولشبابها بعيدا عنكم ايها الساكتون الصامتون الخونة والسفاحون!! وحرف العين: علم، عزّ، علّو، ومن هنا كان لقبها بين مدن اليمن بمدينة العلم والمثقفين!! وحرف الزاء: زهاء، زكاء، زوال، زهاء لتزهوا بشموخ وصمود أبنائها وشبابها بين الأمم!! وزكاء زكية دماء شهدائها وجرحاها، زوال لكم أيها الخونة القتلة والمرتزقة من هذه المدينة الحالمة لأنها لا تقبل أمثالكم، أتعرف هذه المعاني أيها الصوفي الجاهل بمكنونات تعز وكنوزها وأنّى لك أن تعرف هذه المعاني والحروف المضيئة التي تكون اسم تعز!!! لأنك ما زلت تابعا لغيرك كقيران السفاح تساعده وتعاونه في الخفاء وتظهر للعلن بأنك مع ابناء تعز..

واآسفاه لشخص مثلك لا يعرف معنى الحب والوفاء والإخلاص لمدينة اعطته اسما ومنحته لقبا يتفاخر الكل بانتمائه لهذه المدينة الغرّاء، ولكن تعز لا يشرفها شخص مثلك الخيانة في دمه والغدر طبعه والمراوغة صفاته مثل رئيسه المخلوع، والذي شاء القدر ان يكون جزائه في الدنيا مثل عمله – لقد قتل واحرق وسفك دماء شباب تعز وشعب اليمن ككل، فكان الرد سريعا من الله الرحيم والعادل فسلط عليه من يغدر به ويحاول قتله وحرقة وتشويهه. ياالله كم انت عادل يا الله كم انت سريع الغضب على الظالمين فهل تتعض وتعي ياااااا......ياأيها المحافظ الغامض والمراوغ اتعرف انه عار علينا وجودك بيننا في تعز العزّ خاصة وفي اليمن عامة وعلى كل امثالك من ابناء تعزالخونة، أمثال البركاني والجندي والعليمي وأحمد الصوفي وغيرهم.....فاسمعوها منا نصيحة مجانية نحن ابناء وشباب ورجال وشيوخ ونساء واطفال تعز الثوار والاحرار بكل فئاتنا واطيافنا لا نقبل اشخاصا مثلكم بيننا .. لا نقبل تابعين .. لا نقبل خائنين.. لا نقبل متخاذلين... لا نقبل متآمرين، ومن أراد منكم ان يعيش بيننا نحن الثائرين الاحرار فليكن مثلنا ثائرا..حرّا..وفياّ..مخلصا..قويا شجاعا كلمته بيده لا بيد غيره...وأمينا على ابنائها وارضها وسمائها فإذا كنت قادرا ان تكون مثلنا وتحمل صفاتنا ومثلنا العليا، فأهلا بك بيننا ولكن بعد أن تتطهر من جرائمك وجراثيمك التي جلبتها الى تعز، ولكناعلى ثقة انك لن تستطيع ان تكون مثلنا حرّا وفيا تملك زمام أمرك ونفسك! لذا فارحل عنا وعن حبيبتنا الحالمة تعز، وعن امنا الغالية اليمن يمن الإيمان والحكمة اليمانية.

عودة إلى كتابات
الأكثر قراءة منذ أسبوع
الأكثر قراءة منذ 3 أيام
إحسان الفقيه
كورونا بين العقل الاستعماري ونظرية المؤامرة
إحسان الفقيه
الأكثر قراءة منذ 24 ساعة
د. علي عرجاش
أم الجائحات وأصل الفيروسات في اليمن
د. علي عرجاش
كتابات
علي عبدالملك الشيبانيتعزَّاتة! ...
علي عبدالملك الشيباني
مشاهدة المزيد