آخر الاخبار

محافظ سقطرى: يوجة رسالة خطيرة وعاجلة إلى الرئيس عبدربه منصور هادي يفضح فيها اسرار الإنتقالي والإمارات داخل الجزيرة يوم أسود على الحوثيين في ”نهم“.. تدمير 12 طقم والعشرات بين قتيل وجريح حزب الإصلاح بمحافظة مأرب يحتفل بذكرى تأسيس الحزب سلطنة عمان توجه ضربة حاسمة لمخطط خطير كان يستهدف السلطنة ”الانتقالي الجنوبي“ يماطل في تنفيذ ”اتفاق الرياض“ طيران التحالف يصطاد قيادي حوثي رفيع متهم باغتيال ديبلوماسي سعودي.. الحوثيون يعلنون مصرعه بعد 4 أشهر من اصطياده بدء اول إجراءات محاكمة قتلة عبدالله الأغبري بصنعاء.. استكمال التحقيق و 8 متهمين 40 سفينة إيرانية تدخل المياه الإقليمية اليمنية والحكومة تطالب المجتمع الدولي بـ”الحزم“ آخر مستجدات معارك مأرب.. اشتداد المواجهات في ”رحبة“ و”العبدية“ و”نجد المجمعة“ والتحالف يدمر تعزيزات المليشيا والعشرات من عناصر وقيادات الحوثي يلقون مصرعهم تصعيد خطير من تركيا ضد السعودية وأحكام بالسجن مدى الحياة بحق سعوديين

ثورة الحالمة
بقلم/ هائل سعيد الصرمي
نشر منذ: 9 سنوات و 3 أشهر و 4 أيام
السبت 25 يونيو-حزيران 2011 04:16 م

على وطني ألف معضلة وكفّاه مثخنة بالجراح

وشعبٌ أبيٌ تجرع مُرَّ الأسى من نظام يعيش على عنفوان الرصاص وحَدِّ الرماح

 أباح الرذيلة والفسقَ هذا النظام اللعين وكم قد أباح

ولم يرعو عن دماء النساء الثكالا وقتل الصبايا الملاح

وها هو في كل رابية يرتدي جبة الموت يذبح شعباً كذبح النعاج

 فماذا جنى من يناضل سلما ولم يَتشحْ بالسلاح

وماذا جنى من تسيل الدماء على صدره وروضات آماله تستباح

فمن سيبدد تلك المآسي ويرتق كل الجراح

سوى ثورة الشعب, يا ثورة تحمل الأمنيات وترنو لنيل الفلاح

فأزلام صالحَ تذبح جيلاً يناضل كي يسترد من الليل وجه الصباح

وما زال خطو الضياء هنا تحت ليل الظلام يروم النجاح

تلك أمنية من ربا ثورة نثرت في فؤادي الأقاح

وفيها مفاتيح وجه الحياة السعيدة تَفْتحُ كل القلوب

تحررها من مغاليق سجنٍ بغيض وتطلقها في الرياح

وما زال شعبي فتيا هماما يؤمل أن يقطف المجد سلما وإن طال هذا الكفاح

حالما يشتهي من فؤاد الصبابة عيناً تلاحظ زهو خطاه وأنفاس ثورته الحالمة

يرى حلمه ومضةً يختفي كاختفاء الأصيل إذا أقبل الليل... كالباديات إذا دُوهمت بالحضر..

فما سر هذا الهتاف الجميل من الشعب (ارحل)

 خصوصا إذا رام ذاك البهاء الزهي المدثر بالعافية

قادماً من بعيد.. غدا

على شرفة الثورة السامية 

 كإسفارة الفجر يبدو ضحوكاً على وجنة الرابية

وترمقه أعيني السالية

.. وأغنية النصر تتلى على مرفأ الساقية

ويرتد مثل الصدى ممسكا بالورود وإشراق أيامه التالية..

وقد جف نبع الفساد الكبير الذي قصَّ أذرعه السادلة

فتىً بين أضلعه ثورة فاضلة

بوجه جميل وخد أسيل على وجنة الساحة الخالية

فيا ريح دهر النضال الجميل الملفَّع بالثورة الباسلة

أقلنا إلى مرفأ العز والمجد والهمة العالية

ويا ثورة الشعب هيا بنا أعيدي لنا الأمة الباذلة

لنقطف أزهار فصل الربيع وننمو على أرضنا السابلة

 نعرِّشُ في روضة الأنس كالزيزفون وكالنخل في الشط والبادية

فكيف لأعين أرواحنا بألا ترى دولة من رخام

على متنها الحب يورق والعدل والحريات وتنتعش القيم الذابلة 

فما عاد في موطني كسرة من عذاب ولا طمرة بالية

وما عاد في موطني موطن للجراح ولا ظلمة ثانية

عودة إلى تقاسيم
تقاسيم
خليل عبد الحميد القريضيأعطوني حقوقي
خليل عبد الحميد القريضي
عبد القوي الشماخأنت.......
عبد القوي الشماخ
محمد احمد الشقاعسلام لاهل اليمن
محمد احمد الشقاع
مشاهدة المزيد