دار الرئاسة
بقلم/ عبد الله عزام الحارثي
نشر منذ: 9 سنوات و 3 أشهر و 7 أيام
الأربعاء 22 يونيو-حزيران 2011 09:17 م

بدع من الشاعر عبدالله يحيى عباد ( ابو رعد المرادي )

يامنبع الشعر ويـش اخـر خبر عاجـل

يوم انت مصدر قوي لأ اتضاربت لخبـار

ماعندناء اعلأم في الخارج من الداخـل

من بعد قصف الرئاسة ويش هو ذي سار

هو عمناء قـد زلـج ولأ الخبـر فاشـل

او غير مغزاء وقصده يلفـت الابصـار

يامنبع الشعـر ويـن الحـق والباطـل

هو انتة معا الشرعيـة ولأمعـأ الثـوار

محنا المقيمين ذي في المملكـة كامـل

اخبارنـا ياعزيـزي حالـة استنـفـار

حد ذي يسافر يقول ان قد علـي رأحـل

وحـد يقـول انفصلنـا بعـد لستعمـار

وانا معـا القـوم مستبشـر ومتفائـل

والزمت نفسي على الجلسة ولستقـرار

وسجد لربي وصلي في الحـرم واصـل

وادعية بصـوُت وكثـر لـة بلستغفـار

يحفـظ بـلأد اليمـن بكونـة الـعـادل

وينصرالحـق بيـد القـادة الأحــرار

هاذا وبا الـرد يـا بومشعـل الفاضـل

احـذر تاخـر جوابـي يـاذرى لنمـار

شفناء من الضيق خذنا الشوق للزامـل

وقلت ابا صيغ تعبيـري معـأ الشعـار

جواب الشاعر عبدالله عزام الحارثي

دار الرئاسه

ابدا بك ادعيك انت الواحد الكامل

انت القوي المتين الباعث القهَّار

استغفر الله من ذنب اثقل الكاهل

من يغفر الذنب غير العالي الغفار

انا احمد الله ممسى بارقه شاعل

وعداد ما الرعد بعده تنهمر لمطار

ها ثم يا مرحبا اهلا مرحب الواصل

مرحب تراحيب مليارين في مليار

يا مرحبا خط ساقه لي من الشاغل

مشغول اخو احمد من اوضاع البلد والدار

دار الرئاسه خبرها ما خبر صامل

ماحد درا وش وقع من داخلي لسوار

ماحد عرف كم هم القتلا من القاتل

ما شي على السطح يطفو غير لِستنكار

آخر خبر يا صديقي ليلة العاهل

خذهم من العاصمه لن وضعهم منهار

بالمملكه تم من جده الى حائل

توزيعهم بأمر هذاك المليك البار

من بعدها لا خبر عنهم ولا سائل

حتى ذويهم منعهم يدخلو زوَّار

عشرين ليله عذاراء ومَّهن حامل

الجمعه القادمه هي حاملة لسرار

عن قول ياسر وعبده جعله الماحل

رغم ان وفاته محطة شك وستفسار

حكم القضاء والقدر بالمصحف النازل

نؤمن بخيره وشره والاجل مرَّار

في محكمه قال جل وعز من قائل

بالخير والشر يجزي جنته والنار

إما عن الحق بين الحق والباطل

مسافة الفرق ما تنقاس بالهكتار

الشعب لا ثار يا عبدالله العاقل

ماعاد شي لك خيارات اين با تختار

في هبَّة الشعب هب الشيخ والجاهل

النصر والا الشهاده ما سواها عار

تسئل علي وين انا هل انت متخامل

انا سهيل اليمن جاري ونا له جار

كم هم مقيمين كم بالمملكه عامل

يا غارة الله انا من امركم محتار

عينك على الشيخ غالب وين هو مايل

الشيخ لا مال قالو تتبعه لنفار

شَرَق يجي سيلها ياذاك من قابل

من فجة ابلح فروعه من جبل زجار

ما الفِرع هو والصداره سيلهن حاصل

مطره على الحيد ون منساحها هدَّار

الصيد لا ذار من با يقنص الجافل

ماعاد با ينقنص صيد الضباء لا ذار

علي رحل ما رحل قد موقعه زائل

الشعب بعده حنب في احمد وفي عمار

إما عن الفصل والتفصيل والفاصل

شف كل علَّه وبوها البرد والعصوار

لثنين ما خالطو الحابل مع النابل

إلأ هرب للبقاء من شفرة الجزار

كلن يخطط على باله عمل آجل

وسيَّء المكر يستحوذ على المكار

متى اصبح الشعب حد هاجر وحد عاطل

وهل المناصب يعبوَّّها من الدولار

ما عاد حاجات قلَّي من هو الكافل

من يضمن الشعب خاف ان الزمن دوَّار

والختم ذكر النبي ذكره دواء الغافل

عليه اصلي وسلم ما قرو لذكار

عودة إلى تقاسيم
تقاسيم
ردفان الابارهبراكين الوفاء
ردفان الاباره
محمد احمد الشقاعسلام لاهل اليمن
محمد احمد الشقاع
معاذ الجلالاهوى تعز..
معاذ الجلال
د.عمر السقافالأمل التليد
د.عمر السقاف
مشاهدة المزيد