القاعدة تحاول كسر حصارها بالإنتحارين : البيضاء : 24 جندي بين قتيل وجريح في انفجار سيارة مفخخة استهدفت نقطة عسكرية برداع
الموضوع: الحرب على القاعدة

قتل وأصيب 24 جندياً على الأقل في تفجير انتحاري بسيارة مفخخة استهدفت نقطة عسكرية برداع محافظة البيضاء (وسط اليمن) بعد ظهر اليوم.

وقال مراسل "مأرب برس" ان السيارة المفخخة استهدف نقطة احرم العسكرية بمديرية رداع.

وقصف الطيران الحربي سيارتين يعتقد انها تابعة لمسلحي انصار الشريعة على طريق المناسح رداع بالبيضاء بعد مقتل 6 جنود وإصابة آخرين وإعطاب دبابة وطقم عسكري في مواجهات بين الجيش ومسلحين في البيضاء بعد تحرك  قوة عسكرية  تتكون من عشرات الآليات ومئات الجنود اليوم الاثنين باتجاه مناطق بمديرية ولد ربيع بمحافظة البيضاء حيث يعتقد تواجد مسلحي أنصار الشريعة .

وعند وصول الحملة العسكرية إلى منطقتي «خبزة» و«حمة صرار» ، هاجمها مسلحون حيث قتل جندي وأصيب 3 اخرون ، أعقب ذلك اشتباكات ضاربة بين قوات الجيش والمسلحين بالأسلحة الثقيلة سقط فيها قتلى وجرحى من الطرفين .

وقالت المصادر ان قوات الجيش قصفت اماكن المسلحين بالمدفعية والدبابات ، كما شن الطيران غارات جوية على معاقلهم ، حيث ما تزال الاشتباكات تدور في المنطقة .

وتقول السلطات الامنية إن مسلحين مرتبطين بتنظيم القاعدة ينشطون في «المناسح» ويحتجزون ثلاثة رهائن غربيين اختطفوا الشهر الماضي من وسط صنعاء, ويقود الحملة العسكرية نائب رئيس هيئة الأركان اللواء الركن محمد علي المقدشي.

وتعد هذه التحركات العسكرية إعلاناً عن فشل  وساطة قبلية قام بها زعماء قبائل في المنطقة  بين الجيش والمسلحين منذ اواخر الاسبوع الماضي .

كما شهدت مدينة رداع انفجارين قبل ظهر اليوم ناتجين عن عبوات ناسفة في محيط مسجد ومدرسة العامرية ، ولم يسفر عن ضحايا .

مأرب برس - فهد الطويل
الإثنين 28 يناير-كانون الثاني 2013
أتى هذا الخبر من مأرب برس:
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا الخبر هو:
http://marebpress.net/news_details.php?sid=51550