علاو والقاضي والنقيب يضربون عن الطعام تضامناً مع ابناء الجعاشن والأمن يطالب المعتصمين المغادرة
الموضوع: تغربة الجعاشن

أعلن المحامي محمد ناجي علاو والنائبان البرلمانيان شوقي القاضي وعيدروس النقيب اضرابهم عن الطعام تضامنا مع أبناء الجعاشن الذين يواصلون اعتصامهم واضرابهم المفتوح عن الطعام امام مجلس النواب منذ لليوم الثاني على التوالي، حتى تحل قضيتهم.

وانضم علاو والقاضي والنقيب الى النائب أحمد سيف حاشد و الحقوقية توكل كرمان الذين اعلنوا السبت اضرابا عن الطعام تضامنا مع المهجرين.

وكان الأمن اخرج النائب احمد سيف حاشد من مبنى البرلمان الذي يعتصم داخله بالقوة مساء امس الأحد،حسب بلاغ صحفي.

وقالت مصادر لـ"مأرب برس" ان مجاميع كبيرة من الأمن العام والشرطة الراجلة تواجدت على مداخل الشوراع المؤدية لمبنى البرلمان فيما يطالب الأمن من المعتصمين مغادرة المكان.

وكان الدكتور عبد القوي الشميري نقيب الاطباء اليمنيين زار معتصمي الجعاشن مؤكدا وقوف نقابة الأطباء معهم، من جانبها دعت منظمة هود للتضامن من أجل فك الحصار عن قرى الجعاشن.

وتواصل عشرات من الأسر النازحة إضرابها المفتوح عن الطعام أمام مبنى البرلمان في العاصمة صنعاء منذ صباح أمس الأحد احتجاجاً على عدم استجابة السلطات لمطالبها والقيام بدورها في حمايتها جراء استمرار الاعتداءات والانتهاكات الممارسة ضدهم، والمتمثلة بالسجن خارج القانون والسطو على ممتلكاتهم وهدم بيوتهم وتهجيرهم منها وفرض الإتاوات (الخراج) بحقهم، من قبل شيخ المنطقة المتنفذ/ محمد أحمد منصور، وهو عضو مجلس الشورى.

وقال المعتصمون أنهم لن يرفعوا إضرابهم حتى يتم إنصافهم في عودة آمنة وتعويض عادل وحياة كريمة من قبل الحكومة.

يذكر أنه مر قرابة عام منذ عملية النزوح القسري لأبناء منطقة الجعاشن من محافظة إب إلى العاصمة صنعاء خوفاً على أمنهم وطلباً لإنصاف الدولة، إلا أن السلطات اليمنية لم تعالج قضيتهم. وهم يقيمون الآن في مخيم بصنعاء تنقصه كافة متطلبات الحياة الكريمة.

وأصدرت عدد من منظمات المجتمع المدني بيانا مشتركاً مساندا لقرار مهجري الجعاشن في الإضراب المفتوح، مبديين استعدادهم للوقوف إلى جانبهم حتى تتحق مطالبهم، معتبرة في الوقت ذاته أن تلك الانتهاكات لم تعد مقبولة. وأكدت ادانتها واستغرابها لحالة اللامبالاة التي تقابل بها سلطات الدولة جريمة تهجير ابناء الجعاشن.

 
مأرب برس - موسى النمراني
الإثنين 26 يوليو-تموز 2010
أتى هذا الخبر من مأرب برس:
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا الخبر هو:
http://marebpress.net/news_details.php?sid=26497