المعارضة اليمنية بالخارج تثمن موقف مجلس التعاون الخليجي وتعتبره معبر عن مطالب اليمنيين
الموضوع: يمنيون في المهجر

أكدت المعارضة اليمنية بالخارج تأييدها الكامل لما ورد في بيان قمه مجلس التعاون الخليجي في دورته الـ35 فيما يخص اليمن معتبرتا" أيها معبرا" ومنسجما"مع مطالب السواد الاعظم من الشعب اليمني .

وقال احمد حسين الحميدي الناطق الرسمي باسم المجلس التأسيسي للمعارضة اليمنية بالمهجر :بأنهم يثمنون موقف ودور الأشقاء بدول مجلس التعاون الخليجي ومواقفهم تجاه اليمن وشعبه في مختلف المراحل وبالأخص خلال المرحلة الراهنة والعصبية التي تمر بها اليمن حاليا".

واضاف الحميدي :بأن مجلس المعارضة اليمنية بالمهجر سبق له وأن وجه ودعاء مرارا" وتكرارا كافة الأطراف اليمنية بضرورة العمل على كل ما يحفظ المصالح العليا لليمن وشعبه عبر الإسهام الفاعل في توفير الأجواء لبناء الوطن وكيان الدولة والابتعاد عن الضغينة والأحقادوتصفيات الحسابات والتي لن تفيد أحد سوى أنها ستدمر اليمن وبأنه أن الاوان لأن يلتفت الجميع ويلتف حول الوطن وقضايا ومطالب الشعب اليمني.

 وأورد المجلس التأسيسي للمعارضة اليمنية بالمهجر نص بيان قمه مجلس التعاون الخليجي في دورته الـ35 فيما يخص اليمـــن :

أكد المجلس الأعلى دعمه فى تحقيق الأمن والاستقرار ، وبسط سيطرة الدولة فى اليمن الشقيق ، وفى قيادة عملية الانتقال السلمى للسلطة ، من خلال الالتزام بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطنى الشامل . حث المجلس الأعلى جميع الأطراف اليمنية على الالتزام بتسوية خلافاتهم عن طريق الحوار والتشاور ونبذ اللجوء إلى أعمال العنف لتحقيق أهداف سياسية ، داعياً جميع اليمنيين لحل الخلافات بالطرق السلمية ، والالتزام بتنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطنى الشامل وتوفير الأجواء الملائمة لاستكمال تنفيذ المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية لتلبية طموحات وتطلعات كافة أبناء الشعب اليمنى . استذكر المجلس الأعلى البيان الرئاسى الصادر من مجلس الأمن بتاريخ 29 أغسطس 2014م ، وأدان أعمال العنف التى قامت بها جماعة الحوثيين فى صنعاء وعمران والحديدة وغيرها، والاستيلاء على مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية ، ونهب وتخريب محتوياتها ، واعتبر ذلك خروجاً على الإرادة الوطنية اليمنية ، كما تمثلت فى مخرجات الحوار الوطنى ، وتعطيلاًً للعملية السياسية الانتقالية فى الجمهورية اليمنية الشقيقة . طالب المجلس الأعلى بالانسحاب الفورى للمليشيات الحوثية من جميع المناطق التى احتلتها، وإعادة جميع مؤسسات الدولة المدنية والعسكرية لسلطة الدولة ، وتسليم ما استولت عليه من أسلحة ومعدات . أكد المجلس الأعلى وقوفه مع اليمن الشقيق فى مواجهة خطر الإرهاب أياً كان مصدره، وأدان استمرار الهجمات ضد قوات الأمن والقوات المسلحة اليمنية ، وما يقوم به تنظيم القاعدة فى شبه الجزيرة العربية من أعمال عنف تزعزع استقرار اليمن وتهدد أمن المنطقة .

مأرب برس – باريس ـ خاص:
الجمعة 12 ديسمبر-كانون الأول 2014
أتى هذا الخبر من مأرب برس:
http://marebpress.net
عنوان الرابط لهذا الخبر هو:
http://marebpress.net/news_details.php?sid=105717