الكشف عن خلية قاعدية كانت تسعد لضرب مصالح قومية للبلاد في قلب العاصمة

الإثنين 14 يناير-كانون الثاني 2013 الساعة 07 مساءً / مأرب برس - صنعاء
عدد القراءات 4446
 

نجحت أجهزة الأمن في العاصمة صنعاء فجر اليوم من مداهمة أحد الخلايا التابعة لتنظيم القاعدة في منطقة " جدر " شمال العاصمة صنعاء.

وكشف مصدر أمني لوكالة سبأ" أن الأجهزة الأمنية تمكنت خلال هذه العملية التي وصفها بالنوعية من إلقاء القبض على عنصرين من الخلية أثناء مداهمتها في بيت شعبي كانت تستخدمه لصنع المتفجرات و الأحزمة الناسفة وتنفيذ المخططات المتعلقة بالاغتيالات السياسية في البلد.

وكشف المصدر أن أجهزة الأمن عثرت بحوزة الخلية على مجموعة من المضبوطات شملت " ألغام ناسفة، ومعدات تجهيز، ومفاتيح تفجير، وأحزمة ناسفة، وقواعد هوائيات، وصواعق كهربائية، ووسائل تفجير عن بعد، وحبال وأسلاك تفجير، وبطاريات 9 فولت، ودوائر كهربائية، وقذائف ناسفة، وعبوات ناسفة، ومغناطيس لاصقة، بالإضافة إلى بعض الصحف التي كانت الخلية تتابع نجاح عملياتها في الاغتيالات السياسية والتعرف على الشخصيات العسكرية، وكذا منهج خاص بعملية الاغتيالات بعنوان" البتار في دورة تنفيذ الاغتيالات".

وأشار المصدر إلى أن الخلية تعتبر من أخطر الخلايا التي كانت تعد وتخطط لتنفيذ عمليات إرهابية تستهدف المصالح القومية للبلاد.

ولفت المصدر إلى أن الأجهزة الأمنية تتعقب حاليا بقية عناصر الخلية الفارة لإلقاء القبض عليها وتقديمهم للعدالة .

وأهاب المصدر ألأمني بكل المواطنين بالتعاون مع الأجهزة الأمنية بسرعة الإبلاغ عن أية عناصر يشتبه بارتباطها بالعناصر الإرهابية بما يمكنها من سرعة إلقاء القبض على العناصر الضالة وتخليص الوطن من شرور جرائمها وأعمالها الشيطانية.

 

وقال المصدر الأمني " أن المنزل الذي اتخذته الخلية وكرا لها سبق وان تم تأجيره لشخص انتحل صفة جندي في الأمن العام قبل 4 اشهر وزعم أن لديه عائلة سيحضرها ليسكن فيه إلا أنه لم يأت بها إلى وقت مداهمة الأمن للمنزل، لافتين إلى أن الشخص الذي استأجر المنزل لم يكن يتواجد فيه باستمرار وإنما كان يأتي بعض الأوقات فقط، وفي بعض الأحيان يأتي على دراجة نارية، برفقة أشخاص آخرين.


كلمات دالّة

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة الحرب على القاعدة