المغرب يفكك خلية لتنظيم القاعدة ترسل شباناً إلى مالي

الثلاثاء 27 نوفمبر-تشرين الثاني 2012 الساعة 06 مساءً / مأرب برس - أ.ف.ب
عدد القراءات 3216
  
أعلنت السلطات المغربية نجاحها في تفكيك خلية كانت تدرب الشبان وترسلهم إلى القتال في مالي التي أصبحت بؤرة المخاوف الدولية بشأن انتشار تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي. 

وقالت وزارة الداخلية المغربية في بيان نشرته وكالة المغرب العربي للأنباء أنها فككت خلية تعمل في مدن: الناظور والدار البيضاء وجرسيف والعيون وقلعة السراغنة. وأضافت الوكالة ان «نحو 20 شخصا ارسلوا للقتال مع تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي المتحالف مع حركة الوحدة والجهاد في غرب إفريقيا وان اخرين ارسلوا إلى ليبيا».

الى ذلك، قال نشطاء حقوقيون ان شرطة مكافحة الشغب فضت احتجاجا في أحد السجون هذا الأسبوع قام به متشدّدون يعتنقون أفكار القاعدة.

وقال عضو اللجنة المشتركة للدفاع عن السجناء الإسلاميين أنس حالوي ان السجناء بدأوا احتجاجهم يوم الأربعاء لكن الشرطة حاولت فض الاحت جاج في اليوم التالي بالقوة.

ولا يزال نحو 120 سلفيا مسجونين في سجن سلا بعد اعمال الشغب التي اندلعت في مايو من العام الماضي حيث تم توزيع المتطرفين على سجون مختلفة.


كلمات دالّة

إقراء أيضاً
اكثر خبر قراءة الحرب على القاعدة